اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
3 ذو القعدة 1438 هـ - 28 / 07 / 2017 م
الاخبار
نائب أمير عسير يشرف حفل جمعية تحفيظ القرآن الكريمأمير عسير ونائبه يشرفان حفل عشاء هيف بن عبودنائب أمير عسير يطلع على مشروع اعمار الديار للقرى التراثيةالقطاع الصحي بالنماص يشارك بمهرجان النماص الوان بعدد من العياداتيقيم اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين الامسية شعرية الثالثة من فعاليات مهرجان جرش الثقافيةالقطاع الصحي بابها ينظم ورشه عمل لمدراء المراكز الصحية عن لائحة تقويم الاداء الوظيفيالصحة تهيب بالحجاج بأخذ جرعة الحمى الشوكية والأنفلونزا الموسمية بوقت كافي قبل الحجالأمير منصور بن مقرن يرعى حفل مهرجان العسل الرابع بأبها(١٥ ) حكماً للتايكوندو يجتازون دورة المستجدين إجتماع 150من المسنين المكيين على مائدة ذكريات الماضي بحي الزهراءالسديس يناقش خطط الحج المقبل مع القيادات الأمنيةافراح هوساوي وبرناوي بزواج صالح وياسرفضيلة الدكتور فيصل غزاوي :إمام وخطيب المسجد الحرام يرعى حفل المعايدة السنوي لمركز حى النزهة بمكة المكرمةالفقيه يناقش وضع القطاع الصحي بمحافظة الكامل.تهانينا للزميل " محمد سالم العرفي"بن حباب شيخاً لقبيلة ذوي سفرالتشكيليه امنه الغدير تشرف الوطن في معرض شموع والسلام بلبنانمنصور بن مقرن يفتتح مقر نادي عسير الفوتوغرافيامسية ادبية بمقر اتحاد الكتاب والادباء الاردنيين أمير عسير يستقبل رئيس نادي أبها الرياضي
اقسام المقالات المقالات معاول : مقال للكاتبة فاطمة أحمد

معاول : مقال للكاتبة فاطمة أحمد

1438/5/8 الموافق: 2017/02/05 | 1862 5 3


فاطمة أحمد
 
(اعتمدي في يومك ألا تتجاوزيه دون أن تكسبي منه على الأقل فائدة واحدة جديدة عليك وتثريك)
 
للأسف الشديد ذاكرتي السمكية بعض الشيء جعلتني أنسى من قال لي ذات مرة السطر السابق.
 
وبعدها، في ذات اليوم وذات اللحظة.. كانت تلك الكلمات مرافقي إلى اليوم.
 
حتى وإن لم تظهر الفائدة أمامي وتحثني على أخذها، في نهاية اليوم أسترجع التفاصيل وأجدني خرجت بأكثر من 10 فوائد.
 
المرء منا مالم يحفز نفسه على الصعود، على الاندفاعية، ينكمش شيئا فشيئا. حتى يختفي تماما. ولو قرر العودة بعد تضاؤله، سيعود ببطء مع فقده من نفسه الكثير.
 
لكن لماذا معاول !
 
لأن تفاصيلنا التي نحياها في اليوم والليلة لو أمعنا النظر فيها جيدًا، وركزنا عليها مرارًا وتكرارا، نجد فيها روح الإعانة بعد الله في الاستفادة الخالصة والإفادة من الحياة.
 
أنت وأنا وهم نعيش لنتعلم، ولنستفيد أولا مما تعلمنا ثم نثري من حولنا بهذا العلم.
 
فتلك الدقائق المحيطة بنا ما إن استخدمناها كما يستخدم صاحب المنجم معوله في استخراج خالص الذهب، ستكون المحصلة الامتلاء دائما بالنافع.
 
حدّث نفسك، واعتمد في يومك فائدة واحدة -على الأقل- تثريك وتدهشك.
 
بعينك الثاقبة هذه ستجني الكثير..
 
تجني تفكرًا في ملكوت ربك.
 
تجني حرصًا على مراقبة حياتك.
 
تجني فوائد وثمار وتعهدات تجريها على نفسك ومن تحب.
 
تجني تنظيما لفوضاك.
 
وقبل أن ترى تفاصيلك بعين ثاقبة، اعلم أن لله رسائل خفية دائما بقربك.
 
يقول علي الفيفي: (وفي كل لحظة ألطافٌ تحوطك من قِبَل اللطيف الخبير)..
 
فهل ستترك هذه الألطاف جانبًا وتجعل عينيك تجول وتصول بلا فائدة؟
 
فاطمة أحمد
 
تويتر: minted28@

الوسوم: مكه -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات