اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
12 جمادى الاولى 1440 هـ - 18 / 01 / 2019 م
الاخبار
بعد مشاركته الفعّالة ضمن الفريق الاعلامي تكريم “القرني” في جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضيزوج شقيقة الزميل محمدرابع إلى رحمة الله عبر محاضرة ألقتها : ناهد باشطح تتناول " المرأة والإعلام " بجمعية الثقافة والفنون بجدةجامعة المؤسس تنشئ اول مركز للاقتصاد المعرفي في المنطقة للمساهمة في تحقيق ورؤية المملكة 2030تحت إشراف مركز الحي : اطفال المسفلة مبتهجين بلقاء الرسمجبل عمر توقع مذكرة تفاهم مع نورث ايكر البريطانية للتعاون في مشاريع عقارية مستقبلية "بلدي الرياض" يقدم عددا من الحلول لفك الاختناقات المرورية عند الجسر المعلقعلى شرف سمو الأميرة" مضاوي آل سعود" مؤسسة هدى العثمان تقيم حفل لكبار الشخصيات . لأول مره كتاب علمي عن ( نباتات محمية الغضى بعنيزة ) الرئاسة الفلسطينية : الرئيس سيتسلم في 15 الجاري رئاسة مجموعة " الـ77 + الصين " الحكومة اليمنية تقر نقل إدارة شركة الاتصالات الدولية من صنعاء إلى عدنالمنتخب الوطني تحت 19 عامًا يواصل تدريباته في معسكر الدمامالجبير وخالد بن سلمان يستقبلان مايك بومبيو لدى وصوله إلى الرياض10 مناطق على رادار الإنذار المبكر وأمطار على هذه المدنالفوزان ووزير الشؤون الإسلامية يكرمان الضبيعي" يونس" ضيف جديد في منزل السعدي " تحقيق الأهداف " مقال للكاتبة تغريد زوقروزير الشؤون الإسلامية: من أساء لرسالة الدعوة فليس له مكان ومن أحسن فسينال الدعم والمؤازرة" كلك حلا " تعاون جديد بين الفنانه إيمي عبدة والشاعر عصام غالب انطلاقة مبادرة نور نوف للمعرفة للتوعية بأهمية المحافظة على المتنزهات البرية
اقسام المقالات المقالات سمر المقرن .. تكتب : الشاعر والعامل!

سمر المقرن .. تكتب : الشاعر والعامل!

1439/5/3 الموافق: 2018/01/20 | 2590 4 0


سمر المقرن _ كاتبة وصحفية



  حسناً فعلت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بإحالة قضية شاعر مشهور إلى إدارة الاتجار بالبشر، بعد أن انتشر مقطع فيديو «مقزز» يظهر فيه الشاعر وهو يتعامل مع عامل القهوة بطريقة مقززة، ما يعني اكتمال أركان جريمة الاتجار بالبشر عبر ما رأيناه في ذلك المقطع، من تهديد وتحقير وإهانة!

إن هذا السلوك ليس الأول ولا الأخير، وإن كان قد ظهر عبر مقطع فيديو شاهده الملايين فهناك نفس السلوك وأشد إهانة لم تظهر ولم يتم تصويرها ونشرها. عندما اتأمل مثل هذه السلوكيات أفكر جدياً بأهمية إعادة ترميم الفكر المجتمعي في التعامل مع الآخر بشكل عام، والتعامل مع العمالة والناس البسيطة بشكل خاص.

قرأت ذات مرة عن هذه السلوكيات من وجهة نظر علم النفس، أتذكر أن هناك تأكيد على أن من يقوم بها هو شخص يعاني من مشكلة نفسية ولديه حالة إحباط داخلية قد ينجح في عدم إظهارها، لكنها تظهر رغماً عنه من خلال تعامله مع الآخرين وأخص البسطاء منهم. هؤلاء أيضاً لا يتعاملون بهذا النهج مع الأفراد فقط، بل جرت العادة لديهم في التقليل من المجتمعات الأخرى والنظر بازدراء لبعض الجنسيات، وهؤلاء في الغالب لديهم من «السطحية» الكثير، نظراً لكونهم بعيدين ثقافياً عن حضارات الأمم والتقدم العلمي لديهم، فيكون النظر محصوراً بحالة عوز وفقر فئات معينة من هذه المجتمعات، وكأن الفقر عيب، مع أن التقليل من الناس بسبب فقرهم قد لا نستبعد من قدرة الله -عز وجل- في جعل الدوائر تدور ويمر الإنسان بما يمر به هؤلاء الفقراء، لأن النعم لا تدوم إلا بالحفاظ عليها.

أيضاً المتأمل لمثل هذه السلوكيات يجد فيها جانب كبير من العدوانية، وقد أسماه علماء النفس (التبخيس) بمعنى التقليل من شأن الآخرين بهدف تبرير السلوكيات العدوانية تجاههم!

نحن في هذه المرحلة نعيش حالة تغيير جذرية، وكون الأنظمة القانونية تدخلت في مثل هذه المواضيع بشكل مباشر، فالأكيد أننا نمشي في الطريق الصحيح نحو التغيير، وهذه السلوكيات القائمة على أفكار سواء كانت تراكمات ثقافية أو تراكمات نفسية فهي ستنتهي وتتلاشى مع السنوات القليلة القادمة، وستكون ذكرى من الماضي!


* سمر المقرن _ السعودية .

* اعلامية _ كاتبة وأديبة .

https://twitter.com/s_almogren

الوسوم: الرياض

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات