اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
6 ذو القعدة 1439 هـ - 19 / 07 / 2018 م
الاخبار
مع وصول أول رحلتي حج إلى جدة والمدينة الشركة السعودية للخدمات الأرضية تُسخر جميع طاقاتها التشغيلية لموسم الحجسعود وسارة في مسرحية (بساط الخير) على مسرح مدارس الرياضفي ليلة اتحاديه تكريم ابو هلال غرفة الباحة توقع عقد تشغيل مهرجان صيف القرى 39هـ برامج نوعية وفعاليات مميزةعبقر يحيي مساء الثلاثاء بأمسية عائل فقيهي ومعرض تشكيليهيئة الثقافة تدشن دار الأوبرا المصرية على أرض سوق عكاظجمعية الثقافة والفنون بالرياض تحيي ليلة فنية جمعت بين آلتي الناي والقانون (حوار الآلات) قيادات تعليمية تثني على جهود منسوبو ثانوية بلجرشي خلال الفصل الدراسي الصيفيورشة (فن المكياج المسرحي) بجمعية الثقافة والفنون بالرياضفي عام زايد الخير , جبل جليد الإمارات يروي عطش البشرية !مسؤول: أمريكا لا تستطيع تأكيد وقف إطلاق النار في سوريا والوضع قاتمقطر تخسر في لاهاي أمام الإماراتابناء الشيخ احمد بن حسن الغامدي يحتفلون بحصولهم على درجات علمية عالية أفراح الإتحاد بالكأس تتواصل القنصلية العامة للجمهورية اليمنيه بجدة لا استحداثات للرسوم ونقدم إعفاء لكثير من الحالات المعسرةالرئيس التنفيذي لشركة جبل عمر: الشركة تستثمر في صناعة جيل من القادة السعوديين من الجنسينمجموعة الحقيل تحصل اقوى شهادة اعتماد طبي دولي في العالمجمعيه الثقافه والفنون بالدمام تحتفي بالفنان والملحن ناصر الصالحبحضور الأهل والاصدقاء : الشاب ياسر بن جري يحتفل بزفافه بحضور الأهل والاصدقاء : علي الغامدي يحتفل بزفافه
اقسام المقالات المقالات سمر المقرن .. تـكـتـب : شجاعة آل الشيخ

سمر المقرن .. تـكـتـب : شجاعة آل الشيخ

1439/10/3 الموافق: 2018/06/18 | 300 0 0


سمر المقرن _ كاتبة وصحفية

 


   بشجاعة، تحمّل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ، كامل المسؤولية تجاه إخفاق المنتخب الوطني في أولى مباريات كأس العالم، هذه الشجاعة والاعتراف وتحمّل كامل المسؤولية من مسؤول بحجم آل الشيخ، هي منهج السعودية الجديدة القائم على الشفافية والمحاسبة، كما يُحسب لمعالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة هذا الظهور الذي لم نعتد عليه كسعوديين بهذا الشكل المباشر للناس والمليء بالمشاعر النبيلة التي تحمل احترامه لنفسه أولاً، وللقيادة وللشعب السعودي بأكمله الذي كان يعيش أياماً من الأمل بأن يُقدّم منتخبنا الوطني نوعاً جيداً من الحضور على ملعب كرة القدم، حتى لو لم يحرز الفوز.. فالمباراة وبرغم أنني لست خبيرة في المجال الرياضي إلا أن أبسط إنسان (رياضياً) مثلي بإمكانه تقييم الأداء والحكم بنفسه.. فقد كان مخيباً لكل الآمال وأقل من الوقفة الكبيرة سواء في الدعم المالي والمعنوي من خادم الحرمين الشريفين وولي عهده ورئيس مجلس إدارة الرياضة -حفظهم الله- أو من دعم الجماهير السعودية سواء في الداخل أو هؤلاء الذين تكبدوا عناء السفر في أيام رمضان والعيد الذي يضم الأسر والأهالي، لكنهم آثروا هذه المناسبة العظيمة برفقة أهاليهم وسافروا إلى روسيا.. وما تلك الصور والفيديوهات المشرّفة للجمهور السعودي التي انتشرت عبر وسائط التواصل الاجتماعي إلا شاهد على هذه المشاعر النبيلة وترجمتها بوطنية تدعو للفخر.

كل الوسائل وكل الدعم كبيراً كان أو حتى بسيط، حصل عليه المنتخب الوطني، لكنه لم يتمكن من رد الجميل ولو بالقليل من الأداء الجيد وسط الملعب في مباراته الأولى!.

بعيداً عن هذا، أعود لما بدأت به من تأمل مشهد خروج المسؤول بهذه الشجاعة أمام جماهير كبيرة غاضبة وموجوعة من نتيجة ما حدث، ويلقي على نفسه بكامل المسؤولية، فلا يتحملّها إلا من هو أهل لها، وهذه هي أهم مواصفات القيادة الناجحة والقادرة على حل المشاكل ومواجهة الخلل، وهذا الأسلوب المبهج نهج يؤرخ لآل الشيخ، بل وكذلك يستحق أن يُعمم على كل مسؤول مهما كان حجم مسؤولياته، لأن منهج رمي المسؤوليات على الآخرين، وإيجاد شماعة للأخطاء كانت داءً ينخر في كثير من القطاعات والدوائر.. في توقعي أننا بعد ذلك، لن يكون في مقاعد القيادة سوى الشجعان.


* سمر المقرن _ الرياض .

* كاتبة صحفية واعلامية .

الوسوم: الرياض

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات