اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
30 صفر 1439 هـ - 19 / 11 / 2017 م
الاخبار
اتحاد الكتاب والادباء الاردنيين يحتفي بذكرى ميلاد الملك الحسين بن طلال"غيوم الخير تمطر عطاء" مشروع محمد بن سلمان يدعم جمعيات الجنوب 12 مليون ريالأمير عسير : تبرع ولي العهد للجمعيات الخيرية يمكنها من تحقيق أهدافها وخدمة المشمولين حفل جائزة "سيدتي" للتميز والإبداع، وملتقاها للاحتفاء بالمرأة السعوديةختام اعمال اجتماعات اللجنة التنفيذيه للاتحاد العربي لرواد الكشافه والمرشدات بمكة المكرمهقيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة تحذر جميع مرتادي البحرفي عمليات نوعيّة وضربات أمنية متلاحقة: حرس الحدود بعدة مناطق يحبطو محاولات لتهريب أكثر من طن ومئتان كيلوجرام من الحشيش المخدر توجيه سمو وزير الداخلية: مدير عام حرس الحدود يتفقّد عدة قطاعات تعليم عسير يستضيف برنامج التطوير المهني ( بحث الدرس)انطلاق المرحلة الأولى من " باحث المستقبل " بتعليم عسيرمديرعام الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بمنطقة عسير يكرم فريق برنامج راياتاختتام "مبادرة التطبيق العملي لمعايير الجودة "بتعليم عسيرأمير عسير يستقبل أسرة النقيب الشهريأمير عسير يتسلّم التقرير السنوي لحرس الحدودحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الاحد في جميع انحاء المملكةاستعراض تجربة التعليم في أستراليا بمكتب أبهاتدشين مبادرة حوكمة العمليات بمكتب التعليم بالخميسحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم السبت في جميع انحاء المملكةحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الجمعة في جميع انحاء المملكةيـقـيـم اتـحاد الكـتاب والأدبـاء الأردنـيـين احـتـفـالاً وطـنـيـاً بـمـنـاسـبـة ذكـرى ميلاد الملك الراحل الحسين بن طلال
اقسام الاخبار ضيوف أبو غيداء في رمضان حوار خاص وحصري عبر صحيفة التميز الإلكترونية..

حوار خاص وحصري عبر صحيفة التميز الإلكترونية مع الدكتور و الشاعر السعودي المعروف صالح الشادي

صالح الشادي : عروق الارض , الانسان الطبيعه ,الوطن الأم

1437/9/6 الموافق: 2016/06/11 | 533 67 0


التميز - سعيد الجدعاني 

 

الليلة نلتقي بالشاعر الدكتور صالح الشادي الذي ولد في مدينة القريات وتلقى تعليمه فيها وفي مدينة سكاكا وحائل وحصل على البكالوريوس في التاريخ الحديث والمعاصر من جامعة الملك عبدالعزيز في مدينة جدة وأكمل تعليمه في الاردن حيث حصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في الفلسفة .


بداية كل عام وانت بخير بمناسبة شهر رمضان المبارك والحمد لله على سلامتك وخروجك من المستشفى ! وانت بخير وربي يسلمك .


من هو صالح الشادي ؟

كإنسان إنسان يميل للشعر يحب الشعر ويحب الأدب..وكمهنة انا رئيس اذاعة السياحة إف إم ورئيس نادي الصحافة الفضائية ودار المصدر الدولية للنشر وفي الوسط الفني صالح الشادي , طير من طيور الفن .

من إكتشف موهبتك الشعرية ؟

الشاعر يولد شاعرا من بطن أمه , الناس تكتشف المواهب وأي طفل صغير من خلال الميول فالناس تعرف هذا بيطلع قائد أو رسام أو مصور أو تاجر .


ماهي اول قصيدة كتبتها ومتى كانت ؟

أول قصيدة كتبتها في ثالث متوسط تقريبا وكانت عن الوطن وهي بدايتي في عالم الشعر .


تعاونت مع كبار الفنانين في الوطن العربي هل تذكر لنا تذكر لنا بعض الاسماء التي تغنت من كلماتك ؟

كثيرون منهم ذكرى وسميره سعيد وانغام واصاله وعبدالكريم عبدالقادر وعبدالله رشاد وعبدالله الرويشد وعبادي الجوهر ومحمد عبده وطلال مداح وعبدالمجيد عبدالله وعمر العبداللات وعلي عبدالستار .


قدمت لفنان العرب مؤخرا عروق الارض ولاقى هذا العمل نجاحا كبيرا , حدثنا عن هذا التعاون ؟

هذا العمل مختلف نوعا ما عما طرح سابقا وهو نص وجداني يتحدث عن شجون الإنسان الطبيعية الوطن الأم الحب بعنوان عروق الأرض : في كل عرق من عروق الارض عرق يحبها وينبغي خضار بعشقها ولعيونها يزهر طرب اليا سطى برد الجفا فيني ولهت لقربها..ياحضنها ياحضنها ياوجد ذاك المغترب .


طفولتك وذكرياتك في شهر رمضان؟ انا عشت في بلدة بدوية افتح باب البيت على بيوت شعر هذه الحياة كانت حياة بسيطه ماعشت في مدن كبيره وطبعا لمن تتربى في بيئة زي كذا تتعود على أشياء مختلفة تماما وبعض المفردات تأثر فيك , هناك الناس يعتمدوا على بعض في الأكل والشرب وفي رمضان مثلا لمن تفتح الباب قدام البيت وبيوت الجيران حتى بيوت الشعر تلاقي كل واحد عمل أكله وحاطها عند الباب واللي يمر يأكل هذه من الأشياء الجميلة التي أتذكرها في رمضان , كانت البلده والقرية كلها 4000او 5000شخص وحضرت ايام المدافع وهذه من الأشياء التي لازلت اتذكرها .


هل تجد فرق بين رمضان في الماضي والآن ؟

هو نفسه بس احنا كبرنا وتغيرنا فالأطفال يشوفون رمضان نفسه زي ماكنا نشوفه.


كلمة لمحبينك ؟

اقولهم كل عام وهم بخير واشكر صحيفة التميز على هذا اللقاء وكل عام وانتم بخير.


 

 


 

 











الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات