اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
9 رمضان 1439 هـ - 23 / 05 / 2018 م
الاخبار
حوار خاص وحصري عبر صحيفة " التميز " مع المنشد المتألق بسام لباناليمن.. حوثيون يمنعون أداء صلاة التراويح بالقوةشركة جبل عمر والبلاد المالية توقعان إتفاقية بيع وحدات سكنيةغرفة جدة تتحرك لمنع الغش وضبط مؤشر السلع في رمضان‏استنفار طبي في "سعود الطبية" ينقذ أربعينياً تعرض للدهس الأمير محمد بن فهد يترأس اجتماع مجلس أمناء الجامعة .. غداً الأثنينحوار خاص وحصري عبر صحيفة " التميز " مع المؤرخ السعودي إبراهيم أحمد كنداسة مركز " الشبحة " بمحافظة املج تطلق فعاليات بطولتها الرمضانية انطلاق بطولة الشهداء لكرة القدم التي تنضمها بلدية معشوقة ولجنة التنمية ببيدهصحة جدة تداهم شقة « مدعي العلاج بالكايروبراكتك » بحي البوادي بجدة. سياحة الباحة تستعد للإجازة الصيفية بـ"زيارات تفتيشية ومراقبة الأسعار"لجنة مهرجان العسل بمنطقة الباحة تستعد لاستقبال المشاركات بمناسبة دخول شهر رمضان المبارك جمعية كيان للأيتام تقيم العشاء الخيري تحت شعار " سنابل الخير" اصابة طفله بصاعقة رعديه بمركز "وراخ" في منطقة الباحة٣٠٠ شاباً يفعلون مركاز حيهم بمركزية مكةالنابلسي يشرح الشمائل النبوية على قناة اقرأ الفضائية942 موظف من بنك الرياض يوزعون قرابة 30 ألف سلة غذائية للأسر المتعففة تنطلق اليوم السبت بمشاركة أكثر من 200 لاعب "صُم جدة" ينظم بطولة رمضانية في كرة القدم والبولينج والبلوت200 وجبة إفطار صائم توزعها "تنمية الشرافاء" على الصائمين المسافرينلقاء خاص وحصري عبر صحيفة التميز الالكترونيه مع : أشهر جسيس في المملكة الفنان فيصل لبان
اقسام الاخبار بوح المشاعر اجعل من الرقية قربة؛ توكلًا وتعلقًا بالله..

اجعل من الرقية قربة؛ توكلًا وتعلقًا بالله : للكاتب سامي الراشد

1438/6/19 الموافق: 2017/03/17 | 6327 7 0


 
 
أُهدي هذا المقالَ لكل من أتعبَه مرضٌ، سواء كان عينًا أو حسدًا أو سحرًا، وأرجو من الله أن يبثَّ الأمل في حياتكم، ومن يخاف الرقية الشرعية أدعو الله في ثنايا هذه الكلمات أن يُذهب عنه هذا الخوف، ويبدله خوفًا وتوكلًا علىمولاه سبحانه نعم المولى ونعم النصير.
 
ً: الفوائد التي تعود على الإنسان بعد عزمه على الرقية - سواء فعلها بنفسه، أو ذهب لغيره - كثيرةٌ؛ منها أنه بإذن الله يزول عنه ما كان يعانيه من قبل، سواء كان عجزًا أو كسلًا، أو بغضًا، أو نفورًا من أشخاص قريبة منه، وما شابَهَه من الأعراض حين يبدأ.
 
وما أذكره هنا ليس أعراض المرض، أو كيفية العلاج، بل أهم عنصر في نجاح الرقية وشفائك بإذن الله وحوله وقوته، وهو تعلُّقك بالله فترة علاجك.
 
انظر - يحفظك الله ويرعاك - عندما تظهر أعراض المرض، سواء كان عينًا أو حسدًا أو سحرًا - نظرةً إيجابية، وليس نظرة سلبية وسوداوية؛ حتى تستطيع الاستمرار إلى أن يشفيك الله.
 
تأمل معي الآن نِعَم الله عليك، واستشعر بقلبك الآتي
 
 عندما تشعر بالآلام التي تصيبُك في فترة الرقية، انظر إليها بأنها رِفعة لدرجتك، ومغفرة لذنوبك بإذن الله، كما جاء في الحديث الشريف الذي روَتْه أمُّنا عائشة رضي الله عنها، قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: 
(ما من مسلم يُشاك شوكة فما فوقها إلا كُتبت له بها درجة، ومُحيت عنه بها خطيئة) .





الوسوم: بريدة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات