اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
7 جمادى الاولى 1439 هـ - 23 / 01 / 2018 م
الاخبار
إختتام الدورة الأولى لكرة القدم بجدة للشركة السعودية للخدمات الأرضية بيت الثقافة والفنون بعمّان يستضيف الشاعر والإعلامي خالد قمّاشمعسكر العقاب الخامس يجمع الأطباء والأكاديميين والمهندسين والإعلاميين موسم الافندي الباكستاني " كِـنُو" تجذب الحشود في مانيول بجدة الاتحاد العربي يتلقى أول المساهمات في المشروع الخيري "نبض الحياة" الطلحي الي رتبة "نقيب "بالعمليات الامنيةمحافظ املج يقود مبادرة القدوة الحسنة لتنظيف الشواطئ صحة جدة تدشن العيادة الطبية المتنقلةمختبر مستشفى الملك بجدة يحصد شهادة CBAHI أستمرت 6 ساعات جراحة دقيقة بميكروسكوب جراحي متطور ينهي معاناة مريضة من أورام بالمخغرساً لسلوكيات التعامل مع الأجهزة الذكية أثناء قيادة المركبةناصر آل غرسه يكتب : في يوم اليتيم ،، كلنا معكم .الهيئة السعودية تجدد إعترافها بمستشفى الملك فهد بالباحة كمركز تدريبي الزمالة السعوديةجامعة الباحة‬⁩ تشارك في برنامج " ⁧الإثراء الشتوي‬⁩" بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنيةفرقة الصم والبكم للفنون الشعبية تشعل فن المزمار والينبعاويالبريد السعودي يشحن 20 طن من مهرجان الزيتون بالجوفمخيم كشفي وعروض للكشافة في مهرجان الزيتون بالجوفأمير الباحة يعيد تشكيل لجنة حماية البيئة بالمنطقةالثقافة والفنون تفتتح معرض التصوير بخيبر" نتاج الأديب الروائي حسن مشهور الأدبي يغزو مكتبات العالم "
اقسام الاخبار منوعات بخيت الزهراني _ يكتب : تكلم ،، حتى أراك ؟

بخيت الزهراني _ يكتب : تكلم ،، حتى أراك ؟

1438/10/6 الموافق: 2017/06/30 | 3141 2 0



يقول سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه : ( أظل أهاب الرجل حتى يتكلم ، فإن تكلم سقط من عيني , أو رفع نفسه عندي ) ..  وقديماً قال الفيلسوف اليوناني الشهير سقراط : ( تكلم حتى أراك ) .. وعمنا سقراط قال هذه " المقولة / الحكمة " عندما لاحظ ذات مرة أن كل تلاميذه قد أجابوا إلا واحداً , فالتفت له قائلاً : تكلم حتى أراك ؟ .

والواقع أن عدداً ليس قليلاً من الناس تراه مزهواً في ملامح منفوخة ، فيما راح يشمخ بأنفه ، ويتمنطق ملابس براقة ، فتعتقد للوهلة الأولى أن هذا الغضنفر يملك المفهومية ولديه الوعي والمنطقية ، وتقول في نفسك ما شاء الله تبارك الله , ما هذا الحظ السعيد الذي قذف بهذا الهمام بين يدي ، ولكن ما أن يبدأ في الكلام حتى تشعر أن صاحبنا هذا مجرد بالون كبير ليس إلا ، فـ ( طاسته فارغة ) وبضاعته مقلدة , وحكاويه فارغة .. عندها تتذكر ما قاله سيدنا الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه : ( الرجال صناديق مغلقة مفاتيحها الكلام ) .

ولذلك علينا جميعاً أن نُحسن تقديم أنفسنا للآخرين ، باختيار الكلام المفيد والنقاش الهادئ والعبارة المريحة ، من دون تراخ أو تمييع , ولا حدّيه أو شطط ، ويظل المهم ألا يتعصب أحد لرأيه ، جازما أنه هو الأرجح ، لسبب بسيط وهو : أن الحقيقة لا يملكها أحد ، يقول الإمام مالك رحمه الله ( كل يؤخذ من كلامه ويُرد إلا صاحب هذا القبر ) يقصد رسول الله صلى الله عليه وسلم .

تذكرت كل ما تقدم، وأنا أعيش مثل غيري - يوميا - ما يدور في وسائل التواصل الاجتماعي , من حوارات وتداولات وموضوعات نقاش - بما في ذلك صور وفيديوهات النسخ واللصق، وحالة القبول والتسامح والنقاش الحضاري لدى البعض، والتعصب والحديّة ورفض الأخر لدى المجموعة الأكثر، الأمر الذي يجعل المتأمل لهذه المسألة يرصد شيئين مهمين .

 الأول : حالة عدم الفهم الصحيح للحوار الحضاري لدى شريحة غير قليلة من الناس .
والثاني أن وسائل التواصل الاجتماعي قد صارت شاهدا محايدا نزيها , كشفت لنا حجم المفهومية لدى كل مشارك فيها , خصوصا من كنا نعتقد من خلال هيئته البراقة أن صاحب وعي .


* بخيت طالع الزهراني .

* كاتب صحفي .

الوسوم: الباحة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات