اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
29 صفر 1439 هـ - 18 / 11 / 2017 م
الاخبار
استعراض تجربة التعليم في أستراليا بمكتب أبهاتدشين مبادرة حوكمة العمليات بمكتب التعليم بالخميسحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم السبت في جميع انحاء المملكةحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الجمعة في جميع انحاء المملكةيـقـيـم اتـحاد الكـتاب والأدبـاء الأردنـيـين احـتـفـالاً وطـنـيـاً بـمـنـاسـبـة ذكـرى ميلاد الملك الراحل الحسين بن طلال اختتام دورة البرنامج السلوكي المعرفي بنفسية ابهاعقد الملتقى 10 لمسؤولي التوعية الإسلامية بتعليم أحد رفيدةأمير عسير يستقبل أسرة الفرطيش250 مرشدا يبحثون رعاية الطلاب بتعليم عسيرحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الخميس في جميع انحاء المملكةإشادة بالدعم الكبير من جمعية الكشافة ومفوضية الروادمحراب : بعون الله وتوفيقه انتهت الترتيبات الخاصه بقاعة الاجتماعات ونتظر الانطلاقه رحب برواد العرب في أقدس بقاع الأرض طبل : استضافة اجتماع رواد العرب وسام على صدور نظرائهم في السعوديةلدبيان : حسن الاستقبال ودقة التنظيم مؤشرين لنجاح اجتماع رواد العرب في مكة المكرمة اطلق عليه مسمى " اجتماع الإنجازات" لعقد الاجتماع الـ24 للاتحاد في رحاب مكة رواد الكشافة العربي يتوافدون الى العاصمة المقدسةاتحاد الكتاب والادباء الاردنيين يعلن نتائج مسابقة القدس 2017 " الاستيطان الإسرائيلي منذ عام 1967"فريق من وزارة الصحة يزور الفرشة وظهران الجنوبمسؤولوا الصحة بالنماص يستمعون لملاحظات المرضى والمراجعينصحة عسير تنظم فعاليات للتوعية عن مرض السكري
اقسام الاخبار بوح المشاعر أين ضاعت الحقيقة ؟

أين ضاعت الحقيقة ؟

1438/10/9 الموافق: 2017/07/03 | 2936 2 0


 
في مجتمعنا دائماً نبحث عن أجوبةٍ لما يدور حولنا من تقلبات وأحداث ، وكل شخص منا يحلل حسب ما يراه ، فمدينة عرعر مثلاً تعتبر من المدن التي تتطلع إلى إزدهار أفضل  بل أن هناك محافظات تفوقها بمراحل  ، فبعض الأحياء بعرعر مكتظة بالسكان وتفتقد للبنية التحتية والخدمات ، والمواطن في هذه المنطقة يبحث عن التطوير والتجديد في الخدمات والمرافق الصحية . 
وإذا طرح هذا الموضوع للنقاش والحوار لا تجد إجابة شافية !              من المتحاورين حول هذا الموضوع تجده يصوب سهام الانتقاد إلى المسئولين ، والأخر إلى تجار المدينة ، بل صوب الرأي الأخر من المتحاورين انتقاده إلى المجتمع .
فأما أصحاب الرأي الأول يتطرقون في محور كلامهم إلى أن المسئول لا يهتم بشؤون المواطن والبحث عن تطوير المدينة ، ورغم أنهم يرون في هذا المدينة مسئولين له سيرة حسنة وقدموا جِّل اهتمامهم للبلد ولكن يعدون على أصابع اليد الواحدة  .
وأما أصحاب الرأي الثاني يقولون أن تجار البلد ليس عندهم ثقافة التطوير والتجديد وبناء المراكز التجارية والترفيهية التي تساعد في تطوير المدينة ، وأضافوا في محور انتقادهم إلى المجالس البلدية التي تنشط في بداية الأمر وسرعان ما يتبخر هذا النشاط .
والرأي الثالث الموجه انتقاده إلى المجتمع يرغب أن يكون جلهم من العلماء والمفكرين والأدباء حتى ينهضوا بالمجتمع فكرياً وثقافياً واجتماعياً ويساهموا في تطوير وازدهار المدينة.
أين ضاعت الحقيقة في الانتقادات والآراء المطروحة ؟ أو أضاع الكاتب مفتاح الحقيقة !
همسة أخيرة : طبتم بخير وعلى خير وكل عام وأنتم بخير .
كتبه : مشعل بن النشمي الهزيمي

الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات