اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
3 جمادى الاولى 1439 هـ - 20 / 01 / 2018 م
الاخبار
الهيئة السعودية تجدد إعترافها بمستشفى الملك فهد بالباحة كمركز تدريبي الزمالة السعوديةجامعة الباحة‬⁩ تشارك في برنامج " ⁧الإثراء الشتوي‬⁩" بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنيةفرقة الصم والبكم للفنون الشعبية تشعل فن المزمار والينبعاويالبريد السعودي يشحن 20 طن من مهرجان الزيتون بالجوفمخيم كشفي وعروض للكشافة في مهرجان الزيتون بالجوفأمير الباحة يعيد تشكيل لجنة حماية البيئة بالمنطقةالثقافة والفنون تفتتح معرض التصوير بخيبر" نتاج الأديب الروائي حسن مشهور الأدبي يغزو مكتبات العالم "بمشاركة أكثر من ٣٠٠ متسابق على مستوى المملكة .. هيئة رياضة القصيم تفجر طاقات الشباب في ربيع بريدة ٣٩موسيقى "العجوز الإنجليزية" تملأ أرجاء "ربيع بريدة 39" فريق طبي في "مجمع الملك عبدالله" ينهي معاناة تسعينيه من إنفجار "ورم بالكبد"الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة يدشن الحملة الوطنية للتطعيم ضد شلل الأطفالمستشفى الملك فهد بجدة تقيم دورة أساسيات ديناميكة القلب. صحة جدة تقيم اللقاء التعريفي لحملة الديبلومات الصحية. جراحة ناجحة بمستشفى شرق جدة لرد مفصلي حوض طفلة. صحة جدة تختتم حملة التطعيم ضد شلل الاطفال بنسبة 98٪ وتطعيم اكثر من 234 الف. مستشفى العيون بجدة يشارك في مؤتمر البحر الأحمر الرابع لطب العيونالجزائر تحصد عدة جوائز في مسابقة الشباب العربي المتميز54 دولة أفريقية تطالب ترامب بـ «اعتذار» عن تصريحاته المهينة للقارةأردوغان لواشنطن: سنبدد المقاتلين الأكراد في أسبوع
اقسام الاخبار الثقافة والفنون افتتاح فعاليات المؤتمر العربي الثامن للقصة..

افتتاح فعاليات المؤتمر العربي الثامن للقصة الشاعرة ، برعاية الدكتور حازم قشوع

باتحاد الكتاب والادباء الاردنيين

1438/11/26 الموافق: 2017/08/19 | 1575 1 0


التميز- حسن الحارثي

جرى يوم أمس الجمعة، افتتاح فعاليات  المؤتمر العربي الثامن للقصة الشاعرة ، برعاية الدكتور حازم قشوع، وبتنظيم من اتحاد الكتاب والادباء الاردنيين، وبحضور رئيسه عليان العدوان، ومنارة العرب للثقافة والفنون برئاسة نصر زيادي واتحاد كتاب مصر، ورئيس المؤتمر الأول الدكتور محمد الشحات، وأمين عام المؤتمر الدكتورة ربيحة الرفاعي، ونخبة من المختصين بالأجناس الأدبية الخاصة بالقصة والشعر عموما والقصة الشاعرة موضوع المؤتمر وعدد غفير من الكتاب والأدباء والمهتمين بالشأن الثقافي على المستوى العربي، وأدار الحفل عضو اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين الدكتور عبدالغني حجير.
واستهل المؤتمر بالسلام الملكي وتلاوة عطرة من القرآن الكريم، والقى كلمة الافتتاح الدكتور حازم قشوع مرحبا بالضيوف من الدول العربية وقال: ان التجديد رسالة عرفها العرب على مدار السنوات الماضية.. واليوم نجد مجددا بيننا هو محمد الشحات هو بمثابة قصة وعنوان ومضمون بإعادة روح التجديد بهذا المؤتمر كرسالة العروبة الحداثية لهذا الجنس الأدبي، وعلينا ان نحملها ونحن نحتفل بعنوان تجديدي آخر له حداثة مقرونة برسالة متجانسة بالاداء والتي قادتها رسالة الثورة العربية الكبرى نهجا ومضمونا.
وتحدث رئيس اتحاد الكتاب والأدباء الاردنيين عليان العدوان قائلا: نرحب بالضيوف العرب في عمان العروبة بلد الامان والامان وعرين الهاشميين لاحضان هذا المؤتمر العربي في القصة الشاعرة ومشاركة نخبة مختصة من كبار الادباء والكتاب والشعراء على مستوى الوطن العربي، وأكد العدوان على اهمية توظيف هذا الجنس الادبي الجديد في التصدي الفكري للتطرف والافكار الظلامية ومكافحة الارهاب الذي يهدد أمن البشرية جمعاء، ووجه دعوة للضيوف من الدول العربية لإحياء أمسيات ثقافية في الاتحاد تقديرا لهم لجهودهم الإبداعية في القصة الشاعرة.
وقال نصر زيادي: نرحب بكم في عاصمة الفكر والعطاء ونشكر مبتكر هذا النوع الادبي الجديد محمد الشحات والذي تسبب بعقله المبدع باجتماعنا هذا لنتعرف على شخصيات فكرية وادباء لاثراء الساحة الابداعية الثقافية العربية واحتضان هذا المؤتمر ونسعى بجهود مشتركة لمواكبة التطورات الفكرية والادبية.
وبدورها تحدثت الدكتورة ربيحة الرفاعي أمين عام المؤتمر بكلمة موجزة عن القصة الشاعرة وشكرت الداعمين من مؤسسات وشخصيات مجمتع وقالت: نعقد مؤتمرنا لنتعرف على القصة الشاعرة في حراك ثقافي في هذا المحيط المائج في عمان الامن والامان والمؤتمر شهادة صادقة وملموسة للدور العربي الفاعل  للمشهد الادب العالمي وقد ولدت القصة الشاعرة عربيا وليس غربيا.
ومن جهته تحدث الدكتور محمد الشحات (مبتكر هذا الجنس الادبي) عن ماهية المؤتمر وانعقاده في رحاب المملكة الأردنية الهاشمية واحتضان عمان حاضنة الادب العربي وقال: ليس من المعقول ان يحارب اي فن جديد بمجرد انه جديد والفيصل هو النص والبحث العلمي والمتخصصين في هذا المجال.
ومن ثم تقدّم الأمير الشهابي بكلمة رحب فيها بالمشاركين العرب في على ثرى المملكة الأردنية الهاشمية.
وتناقش فعاليات المؤتمر جملة من قضايا السرد والجماليات التي تتعلق بالقصة الشاعرة من نواحي تجديد الخطاب الإبداعي والعقل الرقمي والجدل النقدي الراهن في بعدها العربي (من الجذور إلى ما بعد الحداثية، وموقعها في حوار الثقافات وفي حماية الهوية ومواجهة التطرف. وتؤكد فعاليات المؤتمر على دور الأدب في الارتقاء الإنساني وتشكيل حالة ثقافية متكاملة لإبراز الحراك الثقافي في البلدان العربية من خلال الترجمات والقراءات النقدية والبحثية المختلفة، ودعم أدب القصة الشاعرة كجنس أدبي عربي المنشأ، وإلقاء الضوء على النماذج والكتابات الأدبية الجديدة لتأكيد معاصرة هذا الجيل الذي لا ينفصل عن أصالته، وحث الكتاب الأردنيين والعرب التجريب في ميدان هذا الحقل الابداعي.










البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات