اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
7 ذو الحجة 1439 هـ - 19 / 08 / 2018 م
الاخبار
جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي تغلق الترشح بعد 15 يوماًفيلم تلفزيوني عن مبادرات فرع وزارة الحجّ والعُمرة بجدّة لإثراء تجربة الحاج وتسخير "التقنية" لتقليص فترة انتظارهلم تحدد وجهتها الجديدة..شيرين الرفاعي تعلن استقالتها المذيعةوسائل الاتصال الحديثة، والتكنولوجيا ترافق بقوة الحجاج ومشرفي الباصات في مكةالمشاركون في ندوة الحج الكبرى تأييد منهج المملكة في جميع أنظمتها وقراراتها وإجراءاتها للحفاظ على السلام ونشر الأمانيجدد بصمته الغنائية بفكرة ذكية «ليه تقطع وصالك» تعيد الناصر إلى الواجهةجمعية الثقافة والفنون بالرياض تعيد بعض الفنون القديمة من خلال (ليالي نجد الفنية والثقافية )الشركة السعودية للخدمات الأرضية تقدم خدماتها لأكثر من مليون حاج إلى غرة ذي الحجة القنصلية العامة للجمهورية اليمنية في جدة تطلق منصة الخدمات الإلكترونيةالصبان يغادر المستشفى بعد العملية بحضور قدامي الرياضيين : ليلة تكريم الكابتن عبدالله غراب الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع تدعو القنوات الفضائية والمؤسسات الإعلامية المشاركة في تغطية موسم حج 1439 إلى الحصول على التصاريح الخاصة باستخدام أجهزة البث الفضائيالمنتخب السعودي لكرة القدم لذوي الاحتياجات الخاصة يتأهل إلى الدور نصف النهائي لكأس العالمسفير اليمن لدى سويسرا : اليمن تتعرض لتدخل سافر من إيران عبر دعمها للمليشيا ‏الحوثيةSGS تتعاقد مع شركة Inform لتطويرعمليات الشغيل الألي في مطارات المملكة ‏1000 عملية قسطرة قلبية بـ"سعود الطبية" خلال 7 أشهر " التجارة " : غرامة 200 ألف ريال والسجن والتشهير لمواطن تستر على مقيم يعمل لحسابه الخاصالحربي : معسكرات الكشافة بالحج تتفق مع محور" مجتمع حيوي " في رؤية المملكة 2030اتفاقية تعاون ثقافي تجمع ناديي جدة وحائل الأدبيين لثلاث سنواتاستقبال حافل لضيوف الرحمن التونسين ادخلت البهجة والسرور عليهم واشادوا بحسن التنظيم
اقسام الاخبار المحليات المنكوته وعطاف ينثران إبداعهما.. على منصة..

المنكوته وعطاف ينثران إبداعهما.. على منصة "عبقر" بأدبي جدة

1439/3/10 الموافق: 2017/11/29 | 1604 1 0


التميز - محمد رابع سليمان
 
 
وقع  الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس مذكرة تفاهم مع اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نبراس ) وذلك لمد جسور التعاون ما بين القطاعين في كافة المجالات التوعوية والتثقيفية والخدمات الوقائية والبحثية والمجالات العلمية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي وفقا لتوجيهات القيادة الرشيدة – حفظهم الله - .
أكد معالي الرئيس العام على أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي سوف تعزز دورها الهام  في مكة المكرمة والمدينة المنورة من خلال نشر التحذيرات لأضرار المخدرات وطرق العلاج لإعطاء رسالة تؤكد على أن المخدرات فعلٌ يذهب العقول وهذا ما حرمه الله – عز وجل – في كتابه الكريم مبيناً أن الرئاسة قد نشرت كتيباً توعوياً بعنوان " التحذير من آفة العصر المسكرات والمنكرات من منبر الحرمين الشريفين ) والذي احتوى على مجموعة من خطب الحرمين الشريفين .
وأوضح معالي الرئيس العام بأن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نبراس ) هو مشروع الوطن والأمة وذلك من أجل الحفاظ على عقول الشباب وبناءً على الإحصائيات التي أعلن عنها أمين عام اللجنة الأستاذ عبدالإله الشريف تعطي دلالة على استهداف ممنهج ضد شباب هذه البلاد،  لذا علينا رسم خارطة الطريق بمثل هذه الاتفاقيات حيث تتقدم الرئاسة كل سبل التعاون للجنة، ونحن سعداء للالتقاء بالقائمين على المشروع الوطني كما أنه هذه الاتفاقية بداية انطلاق للعمل المنسق والمتكامل لعلاج هذه الظاهرة الآفة . 
ووجه معاليه في كلمته : على المسلمين أن يقفوا ويتعاونوا في نشر التوعوية البناءة والتنويه لثقافة حفظ العقول حيث تأتي الشريعة الإسلامية حماية لعقول البشر وفقاً للضوابط الشرعية، فالإنسان غير العاقل تسقط منه كل التكاليف إن كان بسبب من عند الله – عز وجل – أما خلاف ذلك فهو يتعرض للجزاء لما يلحق ذهاب العقل من أضرار جسيمة منها الصحية والنفسية والأسرية والمجتمعية ، خاتماً معالي الرئيس العام بالشكر والتقدير للقائمين على المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نبراس ).
تلا ذلك كلمة لأمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الأستاذ عبدالإله الشريف قال فيها : أن الله سخر لهذه الأمة قيادة حكيمة – حفظهم الله - تضمن لمجتمعنا المنهج السليم والفكر الوسطي المعتدل، مضيفاً أن هذا اللقاء المبارك الذي يتضمن الشراكة مع الرئاسة العامة واللجنة يهدف للقضاء على هذا الوباء الذي هدم الكثير من الأسر وعرَّض مدمني المخدرات إلى ارتكاب جرائم جنائية ومخالفات دينية.
وفي الختام قال "الشريف"  أن هناك جماعات إرهابية تحرص على تدمير شباب هذا الوطن لذا نأمل أن نعمل مع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي سوياً على وقاية أبنائنا ومجتمعنا، ويولي قضية المخدرات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الآمين الأمير محمد بن سلمان ووزير الداخلية الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف - حفظهم الله  .



 












الوسوم: مكه -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات