اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
9 صفر 1440 هـ - 19 / 10 / 2018 م
الاخبار
د. المحافظة يحاضر عن " الأزمة العربية الراهنة.. الى أين؟" في المكتبة الوطنية بعمان اختتام الدورات التدريبية للطالبات بتعليم عسيرالعدوان يعلن الفائزين بجوائز اتحاد الكتابأمير عسير يلتقي أصحاب الفضيلة والقضاة ومديري الإدارات الحكومية بالمنطقة الأمير فيصل بن خالد يستعرض الخطة الإستراتيجية لهيئة تطوير عسير الفريق السعودي الاول لرياضة السيارات يشارك في رالي مصر للدفع الرباعيأمير منطقة عسير يرأس اجتماع المحافظين 25 متبرعة في حملة " لُحمة وطنية " بتعليم خميس مشيط15 فريقا في تصفيات ( السومو ) بتعليم عسير تدشين مبادرة (حصّل) بمكتب تعليم شرق أبهاحالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الاربعاء في جميع انحاء المملكةاختتام فعاليات المهرجان الثالث للرياضة المدرسية بعسير أمير عسير يرعى توقيع اتفاقية بين جامعة الملك خالد والهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حمدان يشهر كتابه " المواطنة قيم وأخلاق " في المكتبة الوطنية بعمان أكثر من 8 ملايين ريال تقدمها " بر أبها " خلال الربع الثالث لعام 2018حالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الثلاثاء في جميع انحاء المملكةمدير صحة عسير يوجه بتجهيز 7 مراكز رعاية ممتدة ويواصل جولاته الميدانية المكثفةحفل توزيع جوائز مسابقات اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين لعام 2018 السبت المقبلاصغر شاعرة في الاردن " راما الحوامدة " في حوار شيق عبر صحيفة التميز قريباافتتاح النادي الاجتماعي بتعليم عسير
اقسام الاخبار منوعات علي الرباعي ... يكتب : شختك بختك 2-2

علي الرباعي ... يكتب : شختك بختك 2-2

1439/6/8 الموافق: 2018/02/24 | 135 2 0


شختك بختك 2-2


  أقسمت على زوجها ما يدخل البيت، حتى يبدي لها البيضاء بأعلى صوته، وناولته قماشا أبيض، فذهب إلى طرف الجناح. صاح بكل جهده، يا لقاة الخير، أنا (مرعد بن مزبد) أبدي البيضاء لمرتي (ديمه بنت سالم الغانم) على رؤوس الأشهاد، وقولها يعدي على شنبي، وأشناب أهلي أولهم وتاليهم، وذاعت الغطاريف من أركان البيوت.

كبر أولاد (ديمه)، وكلما خطبت لأحدهم في بيت من بيوت القرية، قالوا «يا دافع البلا، والله لو ما يبقى من العرسان إلا أولادك». استشارت أخاها سعد، فجاوبها بصراحة، وقال «والله يا أختي إنك نشمية، لكن ما ينصبر عليك، إنتي رجالية، ويبغى لك زوجات يكرفن ليل الله ونهاره، وما يرفعن برطم عن برطم». فردّت عليه «والله يا المخور ما بك إلا أني ما خطبت في بناتك».

اختارت للشبان الأربعة عرايس من قرى أهلها شقاوية، ومن دهائها كلما راحت عروس، بحثت عن ضيفة من قرية العروس طويلة لسان، وبمهارة سيدة داهية تستدرجها حتى تعرف نقاط ضعف أهل زوجات الأبناء.

ذات صباح ومن قبل أن ينتهي الأسبوع الأول من زواجهم، نزلت من العالية وعكازها بيدها، وطرقت بطرفه باب غرفة الابن الأكبر، ردّ عليها «أيوه يامه» قالت: افتح، فتح فدخلت والعروس ملقية لها ظهرها، فنغزتها بالعصاة في (...)، وقالت: انهضي ما عندنا ماء نتوضأ ولا نطبخ، ردّت بتثاقل «بعدي بدري ياعمه، وأنا ما فيّه من حمل الزفة، خلي وحدة من نساوين أولادك تسرح بدلي».

قعدت طرف السرير وقالت منين تسمعين، والله ما يسقي لنا اليوم إلا إنتي، وعيونك أربع، وش بك نسيتي أن أبوك ما يسمونه إلا (أبو تنكه) عمره كله ينقل التنك ويسقي لبيوت الحضران.

كانت تتابع إسراف زوجة الابن الثاني في إعداد المائدة، فنبهتها، وقالت «يا شقفة ويا لقفة وفّري، الكفحة خليها في بيت أهلك الكرام»، فيما تشفق على زوجة الابن الثالث، وتضمها أحياناً مرددة «عليّ عنك وسط قلبي»، أما زوجة الصغير فمحل الحفاوة، وما تصفها إلا بديمه الصغرى. وإذا أحد سألها عن زوجات أبنائها، تجيب: هاه شختك بختك. علمي وسلامتكم.


* د / علي بن محمد الرباعي .

* كاتب وأديب سعودي _ مدير مكتب صحيفة عكاظ بالباحة .

الوسوم: الباحة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات