اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
8 شوال 1439 هـ - 23 / 06 / 2018 م
الاخبار
بحضور الأهل والاصدقاء : علي الغامدي يحتفل بزفافه بحضور نخبة من الفنانين : حفل معايدة قروب أبو غيداء جزيرة السعادة بالرياض تنظم مهرجان وفعاليات ترفيهيه .الأمير فيصل بن ثامر يقيم حفل معايدة بجدة افراح ال طوهري مستشفى الملك عبد العزيز يعايد المرضى في منازلهمساري الزهراني .. يـكـتـب : العقيدة الصّالحة: نهضة العقل والقريحةجديد الفنانه ريانة : انت يا سعودي خطر اليوسف: المراكز الثقافية هي الواقع الجديد"الباحة" : فنون محافظة القرى.. تواصل تقديم عروضها المميزه ضمن فعاليات صيف المحافظة 39جفاف “هيئة السياحة” يستعير سوق عكاظ الى الباحة ! وفاة طفلتان أثر لدغة ثعبان بمحافظة قلوة في الباحة "جمال بالخيور" ووفد من السفراء ورجال الاعمال يزورون المرضى المنومين بمجمع الملك عبد الله الطبي بجدةمحمد بن سلمان وعام من الانجازات الطموحههيئة الهلال الاحمر بمنطقة الباحة تنفذ دورات تدريبية للاسعافات الأولية .صحة الباحة تنفذ حملات توعويه للكشف عن السكر وامراض الضغط والسمنه في الاماكن العامه "108" فعالية ومسرحين للطفل والأسرة وعدد من الوجهات السياحية لصيف محافظة القرى بالباحة 39أمين الباحة " السواط " يتجول في ترف رغدان ويشيد بفعاليات ديار العز اصابه طفل في الباحة تعرض لدهس محافظ بلجرشي يعتمد مركزاً للإعلام و”المزهر” مديراً له
اقسام الاخبار منوعات علي الرباعي ... يكتب : شختك بختك 2-2

علي الرباعي ... يكتب : شختك بختك 2-2

1439/6/8 الموافق: 2018/02/24 | 74 1 0


شختك بختك 2-2


  أقسمت على زوجها ما يدخل البيت، حتى يبدي لها البيضاء بأعلى صوته، وناولته قماشا أبيض، فذهب إلى طرف الجناح. صاح بكل جهده، يا لقاة الخير، أنا (مرعد بن مزبد) أبدي البيضاء لمرتي (ديمه بنت سالم الغانم) على رؤوس الأشهاد، وقولها يعدي على شنبي، وأشناب أهلي أولهم وتاليهم، وذاعت الغطاريف من أركان البيوت.

كبر أولاد (ديمه)، وكلما خطبت لأحدهم في بيت من بيوت القرية، قالوا «يا دافع البلا، والله لو ما يبقى من العرسان إلا أولادك». استشارت أخاها سعد، فجاوبها بصراحة، وقال «والله يا أختي إنك نشمية، لكن ما ينصبر عليك، إنتي رجالية، ويبغى لك زوجات يكرفن ليل الله ونهاره، وما يرفعن برطم عن برطم». فردّت عليه «والله يا المخور ما بك إلا أني ما خطبت في بناتك».

اختارت للشبان الأربعة عرايس من قرى أهلها شقاوية، ومن دهائها كلما راحت عروس، بحثت عن ضيفة من قرية العروس طويلة لسان، وبمهارة سيدة داهية تستدرجها حتى تعرف نقاط ضعف أهل زوجات الأبناء.

ذات صباح ومن قبل أن ينتهي الأسبوع الأول من زواجهم، نزلت من العالية وعكازها بيدها، وطرقت بطرفه باب غرفة الابن الأكبر، ردّ عليها «أيوه يامه» قالت: افتح، فتح فدخلت والعروس ملقية لها ظهرها، فنغزتها بالعصاة في (...)، وقالت: انهضي ما عندنا ماء نتوضأ ولا نطبخ، ردّت بتثاقل «بعدي بدري ياعمه، وأنا ما فيّه من حمل الزفة، خلي وحدة من نساوين أولادك تسرح بدلي».

قعدت طرف السرير وقالت منين تسمعين، والله ما يسقي لنا اليوم إلا إنتي، وعيونك أربع، وش بك نسيتي أن أبوك ما يسمونه إلا (أبو تنكه) عمره كله ينقل التنك ويسقي لبيوت الحضران.

كانت تتابع إسراف زوجة الابن الثاني في إعداد المائدة، فنبهتها، وقالت «يا شقفة ويا لقفة وفّري، الكفحة خليها في بيت أهلك الكرام»، فيما تشفق على زوجة الابن الثالث، وتضمها أحياناً مرددة «عليّ عنك وسط قلبي»، أما زوجة الصغير فمحل الحفاوة، وما تصفها إلا بديمه الصغرى. وإذا أحد سألها عن زوجات أبنائها، تجيب: هاه شختك بختك. علمي وسلامتكم.


* د / علي بن محمد الرباعي .

* كاتب وأديب سعودي _ مدير مكتب صحيفة عكاظ بالباحة .

الوسوم: الباحة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات