اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
7 ذو الحجة 1439 هـ - 19 / 08 / 2018 م
الاخبار
جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي تغلق الترشح بعد 15 يوماًفيلم تلفزيوني عن مبادرات فرع وزارة الحجّ والعُمرة بجدّة لإثراء تجربة الحاج وتسخير "التقنية" لتقليص فترة انتظارهلم تحدد وجهتها الجديدة..شيرين الرفاعي تعلن استقالتها المذيعةوسائل الاتصال الحديثة، والتكنولوجيا ترافق بقوة الحجاج ومشرفي الباصات في مكةالمشاركون في ندوة الحج الكبرى تأييد منهج المملكة في جميع أنظمتها وقراراتها وإجراءاتها للحفاظ على السلام ونشر الأمانيجدد بصمته الغنائية بفكرة ذكية «ليه تقطع وصالك» تعيد الناصر إلى الواجهةجمعية الثقافة والفنون بالرياض تعيد بعض الفنون القديمة من خلال (ليالي نجد الفنية والثقافية )الشركة السعودية للخدمات الأرضية تقدم خدماتها لأكثر من مليون حاج إلى غرة ذي الحجة القنصلية العامة للجمهورية اليمنية في جدة تطلق منصة الخدمات الإلكترونيةالصبان يغادر المستشفى بعد العملية بحضور قدامي الرياضيين : ليلة تكريم الكابتن عبدالله غراب الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع تدعو القنوات الفضائية والمؤسسات الإعلامية المشاركة في تغطية موسم حج 1439 إلى الحصول على التصاريح الخاصة باستخدام أجهزة البث الفضائيالمنتخب السعودي لكرة القدم لذوي الاحتياجات الخاصة يتأهل إلى الدور نصف النهائي لكأس العالمسفير اليمن لدى سويسرا : اليمن تتعرض لتدخل سافر من إيران عبر دعمها للمليشيا ‏الحوثيةSGS تتعاقد مع شركة Inform لتطويرعمليات الشغيل الألي في مطارات المملكة ‏1000 عملية قسطرة قلبية بـ"سعود الطبية" خلال 7 أشهر " التجارة " : غرامة 200 ألف ريال والسجن والتشهير لمواطن تستر على مقيم يعمل لحسابه الخاصالحربي : معسكرات الكشافة بالحج تتفق مع محور" مجتمع حيوي " في رؤية المملكة 2030اتفاقية تعاون ثقافي تجمع ناديي جدة وحائل الأدبيين لثلاث سنواتاستقبال حافل لضيوف الرحمن التونسين ادخلت البهجة والسرور عليهم واشادوا بحسن التنظيم
اقسام الاخبار منوعات علي الرباعي . . . يكتب : عيرنا ذاك الأوّل

علي الرباعي . . . يكتب : عيرنا ذاك الأوّل

1439/6/8 الموافق: 2018/02/24 | 115 2 0




  ضرب ( منحوس) بيده على ركبته، وزفر زفرة طويلة. التفت إليه شقيقه( ملحوس) وقال:عسى ما شر وشبك ياخي تزفر؟ أجاب: الشيبة الله يعفي عنه خلّف لنا مال وحلال، وأنت ما تملى عيني، تتضيمر، وتتسدح، وتتبطح، وكل يومين وأنت جايب تنكة حلاوة طحينية يا الطرع.

نقل المتكى من اليمين لليسار وقال «والله يا ملحوس إني لأبيّضها معك، لكن فلوس أبوك ما فيها بركة، وأنا تراني ما أرقد الليل بطوله من كثرة الهواجيس والأفكار في رأسي» سأله: أفكار أيش يا منحوس، قال يا ملحوس المال والحلال يحتاج مصالاة، وإذا قعدنا على حق الشيبان سنتين ثلاث والله ما يبقى معنا لقمة، واقترح عليك نتاجر لعل ربك يفرجها.

ذهبا إلى فقيه القرية يستشيرانه، فلم يبخل عليهما بنصحهما، وقال: يا سفان الله لا يعمي لنا بصيرة، القرية مليانة دجاج، والبيض تجارة رابحة، تشرّوا من الكهيل وأجمعوه، وننقله لكم إلى مكة،ولكم عليّه تكسبون الطاق طاقين.

امتلأ منزلهما بقفاف البيض، فقال الفقيه، يا مطاليق، اهبطوا سوق الخميس، واشتروا شنط حديد بأقفال، وأكياس ملح، واعطوني روسكم، قال منحوس: أخرج عشان نقفل البيت، انفعل عليهما: وين أخرج خرجت معيانك من جنبك إنت واياه يا أهبل، أنا باختبر البيض الصالح من الفاسد لين تصدرون.

ولّع الفقيه النار، ونصب الطاوة،وأخذ يفقس البيض ويطرح، ويلتهم،حتى انتفخ بطنه بالغازات،وانتبه لخصفة القسبة فوجدها فرصة يحلّي من مال الأيتام.عادوا إليه بعد الظهر بست شنط وعشرين قطمة ملح وبدأت تعبئة البضاعة، طبقة ملح، وطبقة بيض.

قال الفقيه شيلوا معي، ننزله السفل، وأوصى: خلوه هنا حتى يرتفع سعر البيض.لم تمر أيام حتى فاحت رائحة تزكم الأنوف. اشتغل عليهم الفقيه سمسرة حتى باعوا كل ما يملكون حتى حمار الشيبة.

اضطرا للعمل عطوان حتى جمعا بعض المال، فقال الفقيه: نشتري لكم مشدود تحملون عليه ويصير ثالثكم،هبطوا وراه، ووقعت أعينهم على مشدود فخم، فأبى الفقيه، قال: خذوا هذا المصبوغ بحناء في رأسه،أبو الخطام المكتّل. شروه بما معهم من مال، وعندما وصلا به القرية إذا به ماهر بالطريق، انطلق إلى سفله ونهق. نظر منحوس إلى ملحوس وقال «عيرنا ذاك الأول». علمي وسلامتكم.


* د / علي بن محمد الرباعي .

* كاتب وأديب سعودي _ مدير مكتب صحيفة عكاظ بالباحة .

الوسوم: الباحة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات