اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
18 شعبان 1440 هـ - 23 / 04 / 2019 م
الاخبار
وزير خارجية اليمن خالد اليماني لـ مجلة الرجل الأزمة في مراحلها الأخيرة وإصلاحات ولي العهد السعودي ترسم ملامح السعودية الجديدةخلال الجمعية العمومية برعاية الأمير أحمد بن عبدالعزيز : ألزهايمر تستعرض الاستراتيجية في 6 مساراتآل حافظ زواوي يزفون محمد " رثاء امي إلى جنة الخلد " بقلم الكاتب : سليمان حمدي القرشي الدكتور :سامر بنتن يحصل علي دكتوراة فخرية عالمية وعضوية دائمة بالفيدرالية العالمية لأصدقاء الأمم المتحدةالدكتورة ابوهادي سفيرة للنوايا الحسنة والسلام بمنظمة الفيدرالية العالميةالسديس يدشن التوقيع الإلكتروني لمؤذنى المسجدالحرام ويناقش جدول شهر رمضان المباركالمملكة تعزز ريادتها العالمية كوجهة استثمارية عصر الرؤية يصنع لنا مستقبلنا القيصر يتألق على مسرح منتجع درة الرياض في حفله الغنائي الثالث بالمملكةقال انها تمثل العناية والاهتمام بالحرمين : السديس يشكرخادم الحرمين الشريفين لموافقته تكليف ثلاثة أئمة بالحرمين في رمضان آل الشيخ يترأس اجتماع مجلس إدارة هيئة الولاية على أموال القاصرين الاثنينبدء صرف تصاريح تقديم خدمة إفطارصائم لشهر رمضان بالمسجد النبويجمعية أيتام منطقة مكة(كهاتين) تجتمع لإختيار مجلس إدارتهاتحسين أوضاع موظفي ،،الحرمين،، من المؤقتين الموسميينإستخدام أفضل الأساليب الحديثة لحفظ مستندات ومخططات أمانة مكة"بلدي الرياض" يزور سماحة المفتي عام المملكه لاستعراض أنشطة المجلسالجمعة المقبلة : نبيل شعيل ضيف سادس أمسيات "الزمن الجميل" مكتبة العلمين تقيم برنامج "يوم الهمة للقراءة"بعد حصوله على الماجستير : خوقير يحتفل بماجد زاره أكثر من ٤٦ الف في العام الماضي مركز السكري بنور مكة : رعاية طبية فائقة بمواصفات عالمية
اقسام الاخبار الثقافة والفنون الشدوي يسلط الضوء على علاقة السارد بالبطل..

الشدوي يسلط الضوء على علاقة السارد بالبطل

1439/9/17 الموافق: 2018/06/01 | 436 2 0


التميز - عبدالله الزهراني  
 

في إطار فعاليات الهيئة العامة للثقافة أقام نادي جدة الأدبي ضمن الإيوان الثقافي الرمضاني  مساء أمس أمسية ضمن الدراسات السردية قدم خلالها الروائي والناقد الأدبي الأستاذ أحمد الشدوي ورقة نقدية بعنوان (ثرثرة حول العلاقة بين السارد والفعل السردي)، أدار الأمسية الأستاذ سيف المرواني.
تحدث فيها الضيف عن سلطة الكاتب على نصه السردي أثناء الفعل السردي وبعد الإنتهاء من الفعل، من خلال تجربة القاص عبدالله التعزي، والقاصة شيمة الشمري.
مسلطًا الضوء على النصوص التي تظهر علاقة السارد بالبطل، حيث رأى الشدوي أن السارد الذي يقع في إطار إمساك البطل بتلابيبه يتحمل غوصًا عميقًا في ثقافة العصر وثقافة المستقبل وثقافة الماضي وهذه علاقة ذات إشكالية لا يمكن للسارد إجادتها إلا بصعوبة بالغة، لأنه سيكون في النص مع البطل الافتراضي.

وختم الشدوي ورقته قائلا كتبت في كتابي كهف أفلاطون ليس فيما خلق الله كمالا، لا يمكن ذلك وفي كل العصور، انها الرسالة الخالدة في شفرة الكون التي تظل تبحث عن الكمال، ذلك هو الله الكامل من كل الأخطاء.  في الطين ينبت الورد، يشق الأرض فيحدث صدعا يشوهها، يخرج عودا يحمل رائحة السماد، تنمو زهرة، ترقص للأرض التي وهبتها سرا كي تخرج زهرة، وليس غير ذلك، تمد المعجبين برائحة الورد غير أنها تحدث شوكا في قشرتها، ومع ذلك في الاختيار بين الجدل والنواح.

وبعد أن قدم الشدوي ورقته، بدأ مدير الأمسية الحوار بسؤاله عن الاضطراب الذي يعيشه السارد إلى أين يدفع به، وإلى أي منتج سردي قد يصل به؟ كذلك عن صفات السارد الحقيقي الذي يستحق الاحتفاء؟
فُتح بعدها الباب أمام مداخلات الحضور حيث شكر الضيف جعفر الريالات الشدوي  ثم أنشد أبياتًا من الشعر احتفاء بالضيف.
كذلك أشاد الدكتور يوسف العارف بتجربة الشدوي في روايته ( الشبّورة) وكتابه (كهف أفلاطون) متسائلًا عن سر اختيار الشدوي للتعزي والشمري كنموذجين للورقة.
في حين قدم الأستاذ نبيل زارع شكره للشدوي طارحًا عليه تساؤلات حول العلاقة بين المنتج السردي وطبيعة عمل وحياة السارد.
القاص سلطان العيسى أكد على أن العلاقة بين السارد والفعل السردي تحتمل أكثر من تأويل، وأن هذا التأويل لا يتأتى إلا بنقل المركزية في المعنى من النص إلى المؤول أو المفسر، والذي يصبح هو المركز.
في ختام الأمسية قدم النادي درع تذكاري بهذه المناسبة قدمها بالنيابة عن النادي الدكتور يوسف العارف.














الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات