اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
9 ربيع الثاني 1440 هـ - 17 / 12 / 2018 م
الاخبار
سامى الزهراني : يقدم ورشة مميزات الممثل المسرحينادي جدة الأدبي وجمعية الثقافة والفنون بجدة يحتفلان بالذكرى الرابعة للبيعة 40 طيراً تشارك في اليوم الإفتتاحي للبطولة مع فئة الناشئة ببطولة نادي الشارقة للصقارين للصيد بالصقور "التلواح"منافسات نارية في الحلقة الثانية من بطولة فزاع لليولهبمناسبة اليوم العالمي للإعاقة ،،الحرمين ،،تجهيز صحن المطاف لذوي القدرات الخاصة وتخصيصه لهم لمدة ساعتين خلال حضوره لحفل قنصلية الإمارات بجدة.. الأمير عبدالله بن سعد: الإمارات ستُبهر العالم بتنظيم مُميز للآسيويةفي ذكرى البيعة الرابعة للملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود نجار: الشركة السعودية للخدمات الأرضية تجدد البيعة والولاء جائزة أهالينا وسيدتي تعلن عن أسماء الفائزات ومشاريعهن ‏د.العنزي : " سعود الطبية " حظيت بعناية سلمان الحزم على مدار نصف قرن رئيس الحرس الملكي : على من يعيش على تراب هذا الوطن أن يستشعر قيمة التقدم والأمن والاستقرارآيات تنير منزل الجسيس بخاري ملهمون" "وبرناوي" يطلقون مسابقة ثقافية لقراءة كتاب "10 قواعد للإنجاز" فوضى ونهب المحلات في الشانزلزيه والشرطة توقف 1726 خلال يومبرئاسة الملك سلمان .. القمة الخليجية تنطلق اليوم في الرياضأعضاء حي المسفلة يلبون دعوة مدرسة عبدالله بن أبي بكر الابتدائية بمكة المكرمة مدير الشئون الصحية بمكة يفتتح البرنامج التثقيفي للسكرنتهى اليوم الاول من منافسات البطولة العربية للفروسية المقامة بالرياضفعاليات تناسب جميع الأفراد بين الهيئة العامة للرياضة والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الرياض تستعد لاستقبال معرض "دكاكين الشتاء 2018" الخيري بأكثر من 130 مشاركًاشركة جبل عمر تطلق مبادرة التبرع بالدم لجنود الحد الجنوبي
اقسام الاخبار الثقافة والفنون (المعري بين الشك واليقين) في ندوة للكاتب الدكتور..

(المعري بين الشك واليقين) في ندوة للكاتب الدكتور نبيل الحيدري بجمعية الثقافة والفنون بالرياض

1439/11/15 الموافق: 2018/07/28 | 206 2 0


التميز - عائشة علي  
 
 
بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون أ.د. عمر السيف وعدد من المثقفين والإعلاميين أقام فرع الجمعية بالرياض  ندوة بعنوان (المعري بين الشك واليقين) قدمها الكاتب الدكتور نبيل الحيدري فيما ادارها الاستاذ عبدالله القنيني والذي بدأها بتعريف سريع عن المحاضر موضحاً أن الدكتور نبيل الحيدري من مواليد بغداد عام 1960م تخصص في الدراسات الإسلامية والأدب العربي، درَّس في جامعات بغداد وبيروت ولندن، له بعض الكتابات والمؤلفات والدارسات الفكرية الأدبية، عاش أستاذاً في إيران لمدة ثمان سنوات بين جامعة طهران والحوزات الإيرانية (قم) (1981-1989م) و أمضى حياته العملية بالمشاركة في العديد من الندوات والمؤتمرات في أكثر من أربعين دولة على مستوى العالم, ثم تحدث المحاضر عن المعري فقال: هو العبقري المتميز الذي تجاوز زمنه كما تجاوز مكانه ومجتمعه إلى أفق رحب واسع لا يعرف الحدود في الفكر والفلسفة والادب فواجه التعصب والتكفير والتزمت الذي نقله من المعرة إلى بغداد التي كانت مركز التنوير, وبعدها رجع إلى مدينته فسجن نفسه في بيته ليكتب الشعر والادب ويجيب على الرسائل الكثيرة من أصقاع الدنيا إلى أن مات في قصة غريبة.
ثم كشف الدكتور الحيدري بأن كبار قومه في العراق والشام وغيرهما أقروا له على رقيه وعبقريته وعلو مكانته شعراً وادباً وفكراً وثقافتاً, وهو في عصر ازدهار لغة الضاد واهلها, لذلك تجده يؤرخ للحياة بمختلف أبعادها وظروفها آنذاك, ويمكن دراسة الحياة السياسية والادبية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية والدينية وغيرها من خلال ما قدمه المعري آنذاك من نتاج ضخم رغم ضياع الكثير منه, ولكنه بات غريبا في بلده بسبب تكفيره وإخراجه من الملة, إنه جامع الأضداد أو صاحب المتناقضات كما أدعى البعض, وتم مناقشة هذا الادعاء حيث عالجنا قصة التناقضات فلم نجد من التناقضات شيئا.  
ثم فتح الباب للحوار والمداخلات حيث أجاب عنها د. الحيدرى بعلمية وموضوعية مما جعلها ندوة رائعة متميزة.
 











الوسوم: الرياض -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات