اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
16 جمادى الثانية 1440 هـ - 21 / 02 / 2019 م
الاخبار
التطوع في المشاعر المقدسة بعدة لغاتبإشراف من أمير منطقة مكة تعليم القنفذة تنفذ مبادرة "منافع"والد رئيس أدبي جدة في ذمة اللهبحضور عميد الكلية بجامعة ام القرى : كلية الصحه العامة والمعلوماتية تطلق انشطتها حفل اجتماعي للمصلين بجامع ابن جبرين بالرياضآل المحمادي يحتفلون بزواج عبدالرحمن إغلاق 3 محلات ومصادرة 1300 قطعة اكسسوارات جوال بعزيزية بمكةجامعة أم القرى تطور 100 موظف لقيادة إداراتها مستقبلًا والمرأة شريك أساسي متحف تراثي عالمي لجامعة أم القرى لدعم الصناعة الثقافية والسياحيةلمدة عام مالي واحد : الملك سلمان يأمر باستمرار صرف بدل غلاء المعيشةأكثر من (250) ألف زائر لموقع مقرأة المسجد الحرامأمير مكة بالنيابة يوجه بالقبض على المستهزئ بالهيئة واحالته للنيابة العامة تعليم وادي الدواسر تختتم مشاركتها في مؤتمر الكشفية وحماية البيئةمستشفى ‏نفسية الطائف تقيم معرض " نحو مجتمع أسري امن " ‏مليوني وجبة غذائية في "سعود الطبية" للمنومين خلال عامالشركة السعودية للخدمات الأرضية تشارك في معرض جدة الدولي للسياحة والسفر التاسعزيارة تفقديه لجمعية مراكز الأحياء في مكة المكرمة لمركز حي المسفلة لدعم وصقل مواهب الأطفال : مركز شذى البراعم لضيافة الأطفال ينظم برنامج " التاجر الصغير " وكيل أمارة منطقة مكة المكرمة يفتتح بطولة الطويرقي لأندية الاحياء في مكة المكرمةنخبة فرق الأحياء في مكة المكرمة و محافظاتها تشارك في بطولة الطويرقي
اقسام الاخبار الصحة ساره أبو حيمد .. تكتب لكم : مرض التصلب العصبي..

ساره أبو حيمد .. تكتب لكم : مرض التصلب العصبي المتعدد

1439/11/28 الموافق: 2018/08/10 | 368 3 1



  قبل فترة من الزمن كان يعتقد أن مرض التصلب العصبي المتعدد ( اللويحي ) يتركز في المناطق الباردة ، إلا أنه في السنوات الأخيرة شهد العالم انتشاره بصورة واضحة في أنحاء المعمورة.

  فهل ياترى يعود السبب إلى قصور العلم آنذاك في اكتشاف هذا المرض وتصنيفه ، أو ربما كان ذلك تدخلًا بشريًا أدى إلى انتشار  الفيروس المسبب له ، أو تلوثًا بيئيًا اجتاح العالم بأسره، أيًّا كان السبب فهو بمشيئة رب العباد، وهو القائل -عز و جل- في كتابه المبين: "مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا ۚ إِنَّ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ"(22).

  وأريد توضيح هذا المرض بشكل مبسط لجميع فئات المجتمع ، فالتصلب العصبي المتعدد عبارة عن خلل في جهاز المناعة بالجسم حيث يقوم بإتلاف الغشاء المحيط بالأعصاب ، وهذا التلف في الغشاء يؤثر سلبا على عملية الاتصال ما بين الدماغ وبقية أنحاء الجسم.

  ويمكن أن نقول أنه ينقسم إلى نوعين رئيسين : النوع الانتكاسي ، والنوع التدهوري. ‏ويندرج تحت ‏النوع الانتكاسي: نوع تحدث فيه انتكاسة واحدة وبعدها تحسن كلي ، ‏ونوع تحدث فيه ‏انتكاسات متكررة ‏مع فترات تحسن جزئي أو كلي ، ويمثل هذا النوع النسبة الأكبر لهذا المرض.

  أما النوع التدهوري ويمثل النسبة الأقل ، فيندرج تحته: نوع يكون التدهور فيه ‏تدريجي ومستمر ، وقد يصل المريض إلى الكرسي المتحرك، ونوع يكون التدهور فيه سريع و مستمر ، وربما يصل التدهور إلى الأجهزة الحيوية في الجسم ، وهو أندر الأنواع على الإطلاق ، وقد يؤدي إلى الوفاة - ولا مجال لإنكار هذه الحقيقة سواء على المريض أو الصحيح - وهذا يفسر لنا تباين المرضى في الاستجابة للعلاج ، لذا نجد البعض غير دقيق في تقييم حالة المصاب ، فليس كل مصاب يستجيب ويتحسن بنفس الدرجة ، كما أن بعضهم لا يكشف لك الحقيقة جهلا أو رغبة في حفظ معنوياتك وتحفيزك لبذل جهد أكبر ، أو ربما يتهمك بالكسل والتشاؤم لو تدهورت الحالة ، إلى غير ذلك من الأمور التي تواجه المريض مما لا يتسع المجال لذكرها.

  وأخيرًا إن كان زمن المعجزات قد انتهى فرب المعجزات حي لا يموت - سبحانه - لا يعجزه شيء ، وإذا قضى الله أمرًا فإنما يقول له كن فيكون. فيا ربي أنزل عافيتك على كل مريض أرهقه مرضه وقل دواؤه و تعذر شفاؤه .. وأنزل رحمتك على كل ميت توارى تحت الثرى وودع أهله وأصحابه.


* بقلم _ سارة أبوحيمد


 
 


الوسوم: الرياض

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات