اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
13 ربيع الاول 1440 هـ - 21 / 11 / 2018 م
الاخبار
بطولة فـزاع لليـولـه تستهـل الموسم الجديد بالتصفيـات التأهيليـة في 22 و23 نوفمبر الجاري بتغطية اعلامية كبيرة : المكتبة العامة بجدة تستضيف دورة التصوير الفوتوغرافي الضوئي البحرين: خطاب الملك قدم صورة جلية للمبادئ الأصيلة والقيم الثابتةقنصلية المملكة في جوانزو تحتفي ببعثة منتخب قوى الأمن الداخلي للرمايةشركة جبل عمر وطيران ناس توقعان مذكرة تفاهم لتطوير الخدمات المقدمة لضيوف الرحمنرئيس تحرير صحيفة التميز الإلكترونيه في ذمة الله "هدية" في ملتقى دور القيادات المدرسية في التحول الوطني "2020"بدء إستقبال طلبات التوظيف لموسمي رمضان والحج بالمسجد النبويأكثرمن(٢٠٠٠ مستفيد) من البرامج العلمية رسالة الحرمين الشريفينتوقيع اتفاقية تطوير التدريب مع معهد الإدارة العامة السديس : تسخير كافة الإمكانيات في خدمة ضيوف الرحمنالنائب العام السعودي: اتهام 11 بقضية مقتل خاشقجيمدير جامعة أم القرى يرعى حفل ختام برنامج الاقراء والاجازة في المرحلة التاسعة ببليوجرافيا المسرح السعودي بأدبي جدةحمل فلّ جازان .. "حلوش" ببصيرة الشعر يضيئ مساء جدةتقرير خاص : متحف الصقري وتوثيق لتاريخ أبناء الصقري في الملاعب المكتبة العامة بجدة تنظم دورة المبادئ الاساسية للاسعافات الاولية محافظ الجموم يدشن مبادرة " أنتم بعيوننا "جامعة أم القرى تكرم كشافة شباب مكة المكرمة كشافة شباب مكة المكرمة تحتفي با آل زعير عضو مفوضية الأفلاجفرع وزارة الحج بمكة يستقبل باحارث ويودع العقاد
اقسام الاخبار تقارير وحوارات حوار خاص وحصري مع الفنانة القديرة والرائعة..

حوار خاص وحصري مع الفنانة القديرة والرائعة "امل حسين "

أكره الخيانة والكذب والتلون

1440/1/18 الموافق: 2018/09/28 | 318 0 0


 

التميز- حوار حسن الحارثي

يحل في ضيافتنا الفنانة القديرة امل حسين وهي احدى قامات الدراما بالسعوديه تمثيلا واخراجا وكتابة  لها عدة اعمال مضيئة على سبيل المثال لا الحصر ، خط البداية – طاش  ماطاش – حكاية على جدار الزمن – الغاية والوسيلة –مؤامرات عائليه – امل والام – نقاط ملموسة – قلوب من ورق – ايام من العمر – مطلع النور- اخوات موسى – رجل غني فير جدا – الساكنات في قلوبنا- وشوشة - المقطار – هوامير الصحراء – عندما يزهر الخريف – الذاهبة  وفي المسرح نذكر لها ايضا اقبل الخير – اخيرا عدنا – وبيت الوالدة  - اربع نساء وامرأة ، فنانة حتى النخاع تمتلك احساسا مرهفا وهي متعددة المواهب عملت في الاذاعة وقدمت العديد من البرامج وتملك موهبة التمثيل والغناء والكتابة المسرحية والاخراج  موهبة بالفطرة فرحبوا معي بفنانتنا القديرة واسمحوا لنا بان نفتح الصندوق الاسود  لنرى ماذا تخبى لنا تلك الفنانة الرائعة ..

- في البداية من هي امل حسين  ؟

أمل حسين إنسانة ، أحب الحياة ومن وهبني الحياة ، أحب كل جميل ، أعشق الوفاء وأنادي بالرحمة ، أكره الخيانة والكذب والتلون ، بسيطة ، متفائلة

وأمل فنانة ، ولد عشقي للفن يوم مولدي ، فالفن يعيش بدمي ويلون كياني ، أسعد لحظات حياتي حين أتواصل مع خالقي وأكون مع عائلتي وأمام الكاميرا ..

- كيف كانت البدايات وماهي الصعوبات التي واجهتيها ؟

أجمل بداية يعيشها الإنسان حين يبدأ بتحقيق حلمه ، فكانت البداية من خلال لقائي بالفنان عبدالله العامر في قناة " إي آر تي " وأنا أستعد لتقديم برنامج في القناة 3 للأطفال مع المخرج " حسين مليس "، فأتاح لي الفرصة أن طليت على جمهوري الحبيب من خلال التلفزيون السعودي والذي أعتبره بيتي الأول ، وبرنامج " من المسئول "

أما الصعوبات بدايتها حين جائتني الفرصة في المرحلة الثانوية للتمثيل وتقديم إعلانات تلفزيونية ووقفت مكبلة أمام رفض عائلتي المحافظة ، ثم كانت الفرصة الثانية وأنا في الجامعة مع الفنانة الجميلة مها المصري والفنان القدير ياسر العضمة في مسلسل " شوفوا الناس " في سوريا كذلك رفضت العائلة ، إلى أن وقف معي زوجي في ذلك الوقت لتحقيق حلمي

لم تواجهني صعوبات في مشواري الفني سوى بعض أعداء النجاح وهذا طبيعي ، ومن حسن حظي أنني بدأت في الفترة الذهبية للدراما السعودية ، فقد بدأت في عام 1998م كانت الاعمال كثيرة ومتنوعة ورائعة ، ووجدت من يدعمني ويؤمن بموهبتي ..

- من الشخص الذي له الفضل بعد الله في اكتشاف موهبتك وآمن بها  ؟

هناك الكثير من وقف معي وأدين لهم بالشكر والإمتنان ، أولهم الاستاذ حسام أبو صبره والفنان عبدالله العامر وعبدالله السدحان وناصر القصبي ومطرب فواز وسعد خضر وعبدالرحمن الخطيب وكل الشكر لمؤسسة الصدف  ولأساتذتي عمر الديني ورياض أحمد لما قدموه لي من أدوار متميزة أثرت مشواري الفني ، وكثير حقيقة من دعمني فلهم كل الشكر والعرفان

وكذلك في المسرح فبدايتي مع الفنان عبدالله العامر والمخرج المتميز محمد خلف ، وكل الشكر والتقدير للدكتور شادي عاشور عميد المسرح السعودي الذي أتاح لي الفرصة الحقيقة للتواجد على المسرح

أما على المستوى الإعلامي فكثر ، أولهم الإعلامي الكبير وحيد جميل وسلطان الجهني  ..

- نعلم جيدا ان صوتك جميل في الغناء حدثينا عن ذلك ؟

أما بالنسبة للغناء فكل الشكر والتقدير للمنتج الرائع خلقاً وتعاملاً خالد ناقرو ، الذي قدم لي فرصة عمري والتي لم أحسن إستغلالها بسبب ظروفي العائلية

 

- ماهو جديد الفنانه امل حسين على صعيد الدراما والمسرح والسينما والكتابة المسرحية والدرامية  ؟

جديدي بالنسبة للتمثيل فقد إنتهيت من تصوير فيلمين سينمائيين ، الأول " صرخة روح " كتابة وإخراج المبدع سعد خضر ، والثاني " إنكسار " للشاب المتميز هاني الحامد

وبالنسبة للكتابة كتبت مسرحيتين ـ الملقوفة وحلم الجوهرة ـ وانتهيت مؤخراً من كتابة مسرحية " عصافيرووو "

بالنسبة للدراما ، إنتهيت من كتابة مسلسل كوميدي ، سعودي سوداني مشترك وبإذن الله يرى النور قريباً ، وأعكف على كتابة مسلسل سعودي عربي مليء بالتشويق والأكشن

أما السينما كتبت أربع أفلام أضع الرتوش الأخيرة عليها ، رومانسية الطابع وتتناول مشكلات مجتمعية

- التمثيل ماهو معروف عن فنانتنا ولكن هنالك الكتابه والاخراج المسرحي  ؟

كتبت وأخرجت مسرحيتين مع أمانة منطقة الرياض ، كما شاركت بالتمثيل فيهما الأولى " من عيوني " والثانية " البسطة " ، وهما من أروع التجارب المسرحية في حياتي

- اهم الاعمال التي قمتي بها وتفخرين بوجودها في قائمة اعمالك المميزة ؟

أعتز وافخر بجميع أعمالي التي قدمتها خلال مشواري الفني ، وذلك لأنني أختار أعمالي بعناية ولا أوافق على أي عمل ، عدا عملين تمنيت أني لم أشارك بهما ، وذلك لسوء تعامل المنتجين إنسانياً ومادياً ، وهما " يا ناس يا هووو " و" حربش بربش "

وتجربتي مع الفنان الكبير محمد صبحي في مسلسل " رجل غني فقير جداً " أثرت تجربتي الفنية ، ومن الأعمال التي تعتبر محطات في مشواري :

طاش ما طاش ـ خط البداية ـ الزمن دوار ـ قلوب من ورق ـ أيام من العمر ـ الساكنات في قلوبنا ـ نقاط ملموسة ـ مؤمرات عائلية ـ أمل وآلام ـ المقطار

وفي المسرح : مسرحية " أقبل الخير " ومسرحية " الإكليل "

- لمن تسمع فانتنا من المطربين وتطرب لسماعه ؟

منذ طفولتي أعشق عبدالحليم حافظ وشادية ومحمد عبده وفيروز فهم أكثر من أطرب لسماعهم ، كما أني أحب كل أغنية جميلة تلمس شيء بداخلي

ومن الممثلين ،  أعشق تمثيل مل غبسون  وإسماعيل حاجي اوغلو  وأحمد زكي

- هل امل حسين  متذوقة للشعر ؟

أحب الشعر وأتذوقه ، وكم تمنيت لو أكرمني الله بموهبة الشعر ، لأنه هبة من الله وليس بمقدور أي أحد أن يمتلكها ، وأنا أكتب النثر وأعبر من خلاله عن مشاعري

- في عالم الفن لمن تدين فنانتنا بدعمها فنيا والاخذ بيدها وتوجيهها ؟

هناك الكثير من أثر بي ولكن من إستطاع أن يخرج شيء من داخلي في مجال الدراما بالتأكيد الفنان محمد صبحي والمخرجين الرائعين محمد عزيزية وهشام الشوربتجي ومحمد عايش " رحمه الله " وخالد الحربي ، أما في المسرح الدكتور شادي عاشور وأسامة خالد ومحمد خلف .

- ماهي اهم التكريمات والحوائز التي نالتها فنانتنا القديرة في مسيرتها الفنيه ؟

بحمد الله حصلت على العديد من التكريمات والجوائز أهمها من الجمعية السعودية للثقافة والفنون أولها على مشاركتي في مسرحية " الإكليل " وثانيها : مشاركتي في مسابقة مسرح شباب الرياض ـ الدورة الثاني ـ كعضوة في لجنة التحكيم .

- ماهي المدينة التي تسحر امل حسين وتاسر قلبها ؟ 

ـ وهل هناك أجمل وأروع من  مكة والمدينة والتي تهيم بهما روحي ، والرياض التي تحمل أجمل ذكريات حياتي  ، وكم أعشق دبي ، رغم زياراتي الكثيرة لها يبقى سحرها يأسرني وأشتاق لزيارتها

- لمن تقول له امل حسين  قف ؟

أقول قف ، لمن لا يحترمني ، ولمن يكذب ويظلم

- الساحه الفنيه العربيه هل ترين انها لازالت بخير ام شابها الركود وماهي الدراما الاولى عربيا ؟

أرى حالياً أن الدراما المصرية في المصاف الأول من حيث عدد الأعمال والتنوع ، وبعدها الكويتية خاصة بوجود قطبي الدراما الكويتية المبدعتين حياة الفهد وسعاد عبدالله ،  كما شاهدنا تقدم في الدراما السودانية أثار جدلاً واسعاً ، وكذلك تنوع في الدراما اللبنانية ، بينما السورية تراجعت قليلاً ، إجمالاً الدراما العربية بخير والدراما السعودية بألف خير والتي غلبت الأعمال الكوميدية على التراجيدية ، وهذا مطلب  جمهور المشاهدين ، فهم لا يحبون الحزن والكآبة بل يبحثون عن الفرح والدراما الكوميدية الهادفة ، وتابعنا أعمال متميزة نالت الكثير من إهتمام المشاهدين ومتابعتهم ، ليس فقط على المستوى المحلي بل والعربي ،  وتباينت الآراء حولها ، خاصة مسلسل الفنان الكبير ناصر القصبي " العاصوف " ،وهذه ظاهرة صحية تخدم الدراما السعودية ،  وقد كان هناك قلة في إنتاج الدراما السعودية في الموسم الماضي وذلك للتغيرات الجذرية الحديثة  والدماء الجديدة التي ضخت في شرايين التلفزيون السعودي والتي ستشكل دورة حياتيه جديدة في عمر الدراما والبرامج السعودية ، فهذه فترة الإعداد والإستعداد للمرحلة القادمة ، وأنا على يقين بأنه سيكون هناك كم هائل من الأعمال السعودية القوية والمتميزة والمتنوعة في الفترة القادمة ، مما يساهم في فتح باب المنافسة بين الأعمال الدرامية ، وذلك لما لمسناه من إهتمام وجدية من الإدارة الجديدة .

- يعتبر مسلسل رجل غني فقير جدا  عام 2007  مع الكبير محمد صبحي نقله نوعية و اول ضهور لامل حسين على الجمهور المصري وعمل  حقق صدى كبير وواسع  حدثينا عن ذلك علما بانني كنت معكم اثناء  التصوير المسلسل في مدينة سنبل وتشرفت بذلك  ؟          

كان لي الشرف ان رشحت لهذا العمل وعملت به مع الفنان القدير محمد صبحي ونخبة من الممثلين الرائعين واعتبره نقله نوعيه بالنسبة لي وادين بالفضل الكبير للاستاذ الكبير محمد صبحي وهو من المحطات المضيئة في مسيرتي الفنية وقد تشرفت بالتعرف عليك استاذ حسن في ذلك العمل المميز بالقاهرة  ..

- الفن السعودي ماذا ينقصه من وجهة نظرك ؟

الفن السعودي بحاجة إلى دعم  مؤسسات الإنتاج كي تقدم أعمال درامية بأفكار وروئ فنية حديثة وبتقنيات متطورة ، تخدم طواقم العمل الفني عملياً

ويحتاج إلى أكاديمية  تدرس وتوجه الشباب الشغوف والمتعطش لدخول هذا المجال في كل ما يحتاجه ، بداية من الفكرة وكتابة النص إلى الإخراج ، لنبني جيل سعودي متمكن يستطيع الوصول بالفن السعودي إلى العالمية ، وحينها سنرى قمة العطاء والإبداع من شبابنا المتميزون وما أكثرهم

كما يحتاج إلى بناء استديوهات متخصصة للتصوير ، عوضاً عن إستئجار لوكيشنات ، مما يوفر الجهد والوقت لإنتاج العمل   

- المسرح السعودي لازال مسرحا مبتدئا فمتى ينتقل للاحترافيه من وجهة نظرك ؟

المسرح السعودي من أروع المسارح ، فقد شاهدت مسرحيات رجالية على مستوى عالمي ولو خدمت جيداً إعلامياً لنالت جوائز عالمية ، من أهمها مسرحيات الدكتور شادي عاشور ، وشاهدت ممثلين سعوديين على خشبة المسرح لا يقلون عن أي نجم مسرحي عالمي ، بالنسبة للأداء وعشق المسرح ، وما ينقصهم سوى الدعم المادي ، كي يتفرغوا للعمل المسرحي والإبداع ، وما أتمناه

أن يكون المسرح دائم ومستمر وليس موسمي في المناسبات

تصوير المسرحيات وعرضها على التلفزيون السعودي وعلى القنوات العربية والعالمية ، حتى تتعرف الشعوب على إبداع المسرح السعودي ، وعمل لقاءات عالمية مع المبدعين منهم

 المشاركة في المهرجانات مع التصوير والعرض على الشاشات التلفزيونية السعودية كتغطية كاملة لتلك المشاركات

إضافة إلى ما تم ذكره عن الأكاديمية سابقاً ، تشجيع المبدعين وتكريمهم بشكل دوري

أما بالنسبة للمسرح النسائي ، بالإضافة إلى ما سبق ، أطالب بتصوير وتوثيق المسرحيات النسائية وحفظها في أرشيف نسائي عند الجهة المسئولة ، لأن المسرح تاريخ وحضارة ، بحيث يكون لدينا إرث حضاري كبير لكل ما قدمناه في المسرح النسائي ، فحضارة الشعوب تعرف من مسرحها

- الفنان الراحل بكر شدي يعتبر من افضل من امتلك موهبة التمثيل في السعوديه فما رئيك بذلك ؟

رحم الله فنانا الكبير بكر الشدي الذي إستطاع أن يترك بصمة مميزة في عالم الفن السعودي والعربي ، وكان وجهاً مشرقاً ومشرفاً للفنان السعودي بالدراما العربية ، إضافة إلى انه إنسان بكل ما تحمله الكلمة من معاني ، فملك القلوب ومحبة الناس ، وكان من أوائل من دعموني في بداياتي وجدت منه كل التشجيع والتوجيه

- الدراما السعوديه في اي مرتبة تصنف عربيا وخليجيا من وجهة نظرك ؟

تستهويني الدراما السعودية القديمة في سنواتها الثلاثون الأولى ، ذلك الزمن الجميل الذي قدمنا من خلاله أروع مسلسلات ، دخلت التاريخ الدرامي السعودي وتركت بصمة مميزة ، والجيل الأول المبدع رغم قلة الإمكانيات حفر في الصخر واستطاع أن يقدم للدراما السعودية ما تستحقها  ، لذا أتمنى من المسئولين في التلفزيون إستحداث قناة يوتيوبية أو تلفزيونية خاصة بالأعمال السعودية القديمة سواء دراما أو مسرح ـ أغاني وبرامج ، كي يتعرف الجيل الجديد على تاريخه الدرامي والفني المشرف ، عوضاً عن حفظها في أدراج التلفزيون

وفي رأيي أن الدراما السعودية تعيش حالياً حالة إزدهارا غير مسبوقة ، وحركة فنية دؤبة ومتقدمة في كل المجالات الفنية ، وخاصة السينما ، وسوف نلمس هذا التقدم الكبير في الفترة القادمة ، فهي تعمل كخلية نحل من كتابة وتمثيل وإخراج ، وأصبح لدينا شباب رائعين في استخدام التقنية الحديثة في التصوير والإضاءة ، وثقتي بأن رؤية 2030 سوف تحقق كل ما نصبوا إليه للوصول إلى العالمية سينمائياً ، والمصاف الأول درامياً على المستوى الخليجي والعربي

- بماذا تنصح الفنانه امل حسين المواهب الشابه في عالم الفن ؟

إحترام القيم والمبادئ المجتمعية والفنية  ، الصبر والمثابرة والإيثار ، أن تتعلم كيف ترتقي بموهبتك وتنمي قدراتك الذهنية والحركية ، أن تثق بنفسك بأنك قادر على وضع بصمة خاصة بك فلا تضع حداً لطموحك

- ماهي المواهب التي تمالكها فنانتنا المحبوبه ؟

عملت ولله الحمد في كل المجالات الفنية ، من ممثلة في المسلسلات والسينما والمسرح والإذاعة ، وقدمت إعلانات تلفزيونية وإذاعية ، كتبت وأخرجت في المسرح ، كتبت للدراما والسينما ، وشاركت في ألبوم غنائي كما أن لدي أكثر من أربعين أغنية متنازل عنها من كبار الشعراء والملحنين ، والذي أقدم لهم كل التحايا والتقدير على ثقتهم الغالية بموهبتي

- هل لنا بكلمة في ختام هذا الحوار الشيق ؟

ختاماً أشكرك أستاذ حسن على هذا اللقاء الشيق والأسئلة المتميزة كما أشكر "صحيفة التميز" الموقرة متمنية لكم دوام التقدم والإزدهار ..

 

 


 

 


 

 

 

 



 


 









الوسوم: الرياض -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات