اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
14 رجب 1440 هـ - 20 / 03 / 2019 م
الاخبار
يضم مليون زهرة متنوعة : الفيصل يفتتح أكبر مهرجان للزهور بالعاصمة المقدسة الثلاثاء320 في إختبارات القرآن العمومية بالمسجدالحرام و(200) ألف طالب وطالبة استفادوا من المقرأة الإلكترونية ١٠٠ مطوف يقدمون خدماتهم لأكثر من ٨٠٠٠ آلاف مستفيد بالمسجدالحراممدير جامعة الملك سعود يرعى الملتقى التثقيفي التوعوي "اسأل تنقذ حياة".جامعة الملك سعود تتهيأ لأطلاق الدفعة ال55 من طالباتها.جامعة الملك سعود تطلق ملتقى "اسأل تنقذ حياة".بحضور العمدة طلال الجحدلي : ملتقى الرويس يجمع الأحبه المملكة تدين إطلاق النار الذي استهدف مسجدين في كرايست تشيرش بنيوزيلندا الرئيس الأمريكي يدين الهجوم على مسجدين في نيوزيلندامشاركة سعودية واسعة في حفل افتتاح الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019رجل الأعمال عبد المعطي كعكي يزور الأطفال المعوقين بمكة المكرمة‏تبنته فتاة مريضة بالفشل الكلوي "سعود الطبية" تدعم مشروع إنساني يساعد مرضى الكلى فتح 100 بوابة و 24 سلماً كهربائياً لخدمة اقصدي وزوار المسجد النبوياثناء زيارة رئيس هيئة الولاية على أموال القاصرين السعوي: نصف مليون معاملة في أرشيف محكمة مكة من 235 سنةجماعة مسجد الكنكار بزهرة كدي مكة تكرم حفظة القرآن الكريموظائف موسمية لأبناء شهداء الوطن بأمانة العاصمة المقدسةمن باب تشجيع الطلاب على الاعمال التطوعية : ثانوية العلم النافع تطلق حزمة الاعمال التطوعيةالرئيس الباكستاني يؤكد رغبة بلاده في حل الخلافات مع الهند عبر الحوار مليشيا الحوثي تستهدف لجنة إعادة الانتشار في اليمنبيلوسي: ترامب لا "يستحق عناء" العزل
اقسام الاخبار الثقافة والفنون اهمية المكتبات العامة في حياة اطفالنا

اهمية المكتبات العامة في حياة اطفالنا

1440/2/16 الموافق: 2018/10/26 | 218 1 0


التميز - احمد الثقفي 
 
المكتبات العامَّة تستقبل الأطفالَ في سِنِّهم المُبكِّرة - أي: قَبلَ سِنِّ الدِّراسة - فَهُم يأتون إليها وَهُم في السَّنة الثَّالثة مِن العُمُر، أو حتَّى قبلَ هذه السِّن؛ وذلك بصحبةِ الأبِ، أو الأمِّ، وفي هذه السِّن المُبكِّرة تُغرَس فيهم عادةُ التَّردُّدَ على المكتبة العامَّة لاستخدامِها والاستفادةِ مِن مُقتَنياتِها وخِدماتِها وأنشطتِها.
 
إنَّ الأطفالَ الصِّغارَ - وإن لم يكونوا قادرِينَ على القراءة - فإنَّهم يُمارسون اللَّعِبَ ببعضِ أدواتِ التَّسليَّةِ المتعددة المتوفِّرةِ في المكتبةِ، أو يُشاهدون أفلامًا هادفةً، أو يَستمِعون لقِصصٍ خاصَّة بهم، تُحكى لهم مِن قِبَلِ أشخاصٍ يَتقمَّصون شَخصياتِ أبطالِ القِصص، ويَحكُون فصولَها أمامَ الأطفال بِلُغةٍ سهلة وواضحةٍ، تَتناسب وقُدْراتِهم الذِّهنيةَ، أيضًا يَتعوَّدُ الأطفالُ في هذه السِّنِّ المُبكِّرة على كثيرٍ مِن الخِصالِ الحميدة؛ كالهدوء، وحُسنِ الإصغاءِ، واحترامِ مشاعرِ الآخرِينَ وحقوقِهم، هذا إلى جانبِ استعارةِ بعضِ القِصص القَصيرةِ والمُصوَّرة بواسطة آبائهم، أو أُمَّهاتِهم؛ حيثُ يَتولَّى الأبُ، أو الأُمُّ في المنزل قِراءةَ هذه القِصص لهم، ومناقشتَهم فيها.
 
ومِن الفوائد التي يَجنيها الأطفالُ مِن المكتبات العامَّة:
غَرْسُ حُبِّ المكتبة العامَّة، وعادةِ التردُّدِ عليها، فَيَكْبَر الطِّفلُ ويَكْبُر معه حُبُّه لها، واحترامُه لرسالتها، وتقديرُه لخِدْماتها؛ ذلك أنَّه سيتَذكَّرُ فيما بَعدُ أنَّها المكتبةُ الوحيدةُ التي استقبلتْه طَوَالَ مراحلِ طُفولتِه، وأنَّها لا تَزالُ تفتح أبوابَها له فيما تَبقَّى مِن عُمُره، حتَّى إن كان شيخًا كبيرًا، طالما أنَّه قادرٌ على الاستفادة منها.
 
المكتباتِ العامَّةَ  تَحمُّلِ مسؤوليةِ العملِ المُباشرِ في كثيرٍ من احتياجاتِ الطِّفل التَّثقيفيَّة، والتربويَّة، والترويحيَّة؛ بحيثُ يَكتسِبون العديدَ مِنَ الخِصالِ الحميدةِ، والعاداتِ الحَسنةِ، والقِيَمِ الإيجابيةِ؛ كاحترام الآخَرِينَ، والإيثارِ، والتَّعاوُنِ، والنِّظام؛ كما تَزرع فيهم المنافسةَ البنَّاءة في القراءة، واكتسابَ المعلوماتِ؛ باعتبارِ ذلكَ أهمَّ وَسائلِ كَسبِ المَعرفةِ وزِيادةِ التَّحصيلِ العِلميِّ والتَّكوينِ الثَّقافيِّ
 
وتتوفر بالمكتبة العامة بجدة مكتبة مخصصة للطفل لتنمية مواهبه وتحتوي على عدة اقسام تربوية وتعليمية وارشادية وتثقيفية تنمي لديه الادراك والوعي الفكري والثقافي من خلال اركان منوعة مخصصة لهم.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات