اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
13 جمادى الاولى 1440 هـ - 19 / 01 / 2019 م
الاخبار
بعد مشاركته الفعّالة ضمن الفريق الاعلامي تكريم “القرني” في جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضيزوج شقيقة الزميل محمدرابع إلى رحمة الله عبر محاضرة ألقتها : ناهد باشطح تتناول " المرأة والإعلام " بجمعية الثقافة والفنون بجدةجامعة المؤسس تنشئ اول مركز للاقتصاد المعرفي في المنطقة للمساهمة في تحقيق ورؤية المملكة 2030تحت إشراف مركز الحي : اطفال المسفلة مبتهجين بلقاء الرسمجبل عمر توقع مذكرة تفاهم مع نورث ايكر البريطانية للتعاون في مشاريع عقارية مستقبلية "بلدي الرياض" يقدم عددا من الحلول لفك الاختناقات المرورية عند الجسر المعلقعلى شرف سمو الأميرة" مضاوي آل سعود" مؤسسة هدى العثمان تقيم حفل لكبار الشخصيات . لأول مره كتاب علمي عن ( نباتات محمية الغضى بعنيزة ) الرئاسة الفلسطينية : الرئيس سيتسلم في 15 الجاري رئاسة مجموعة " الـ77 + الصين " الحكومة اليمنية تقر نقل إدارة شركة الاتصالات الدولية من صنعاء إلى عدنالمنتخب الوطني تحت 19 عامًا يواصل تدريباته في معسكر الدمامالجبير وخالد بن سلمان يستقبلان مايك بومبيو لدى وصوله إلى الرياض10 مناطق على رادار الإنذار المبكر وأمطار على هذه المدنالفوزان ووزير الشؤون الإسلامية يكرمان الضبيعي" يونس" ضيف جديد في منزل السعدي " تحقيق الأهداف " مقال للكاتبة تغريد زوقروزير الشؤون الإسلامية: من أساء لرسالة الدعوة فليس له مكان ومن أحسن فسينال الدعم والمؤازرة" كلك حلا " تعاون جديد بين الفنانه إيمي عبدة والشاعر عصام غالب انطلاقة مبادرة نور نوف للمعرفة للتوعية بأهمية المحافظة على المتنزهات البرية
اقسام الاخبار الثقافة والفنون شنك يشهر روايته " أطياف حائرة " في المكتبة..

شنك يشهر روايته " أطياف حائرة " في المكتبة الوطنية بعمان

بحضور المثقفين والادباء ورئيس اتحاد الكتاب أ. عليان العدون

1440/2/19 الموافق: 2018/10/29 | 86 1 0


التميز - حسن الحارثي 

استضافت دائرة المكتبة الوطنية وضمن نشاط كتاب الأسبوع الكاتب موسى شنك للحديث عن روايته " أطياف حائرة " وقدم قراءة نقدية للرواية الدكتورة مرام النادي وأدار الحوار الدكتور زهير حمد .

قالت د. النادي انها لمست أمراً هاماً في اسلوب الكاتب وهو اسلوبه السردي الواقعي فهو يعكس واقعاً حياتياً معاشاً فيخال القارئ نفسه ضمن الشخصيات التي استعارها في بناء روايته ، ناهيك عن الشاعرية وجزالة اللفظ والصور الجمالية القوية وتسلسل الأحداث .
وبينت بأن الكاتب تفنن في عناصر الرواية من حيث العقدة والحبكة والشخصيات والزمان والمكان والاسلوب الروائي فهو من تخصص في كتابة الأدب النسوي وهو أدب القضية .

وقال شنك بأن كتابته للرواية تبدأ بجلب نظره لأحداث مر بها أو صوراً اجتماعية تعايش معها في الشارع أو في الحارة ، حيث يجد في تلك الأحداث حافزاً لتدوينها كمسودة على أوراق متفرقة أو على مذكرة الى أن تكتمل الفكرة ، مبيناً بأن الرواية تبدأ بالانسجام بين مفهوم الرواية والتعاطف الروحي لدى الكاتب واختيار الشخوص .
وبين بأن الرواية تشغل مساحة أكبر لتميزها بطول النفس والدقة في تتابع الأحداث وتناسقها على أن تقدم الرواية عملاً يعالج موضوعاً اجتماعياً بأسلوب فني شيق يحمل سمات العمل الأدبي الناجح شكلاً وموضوعاً مع حرص الكاتب على تحقيق نوع من الانسجام بين الحركة اللغوية والحسية .

واشار الى ما يميز كتابة الرواية من خلال عدة محاور منها الموضوع والزمان والمكان والشخوص، وروايته " أطياف حائرة" تمحورت أحداثها حول مظاهر الفساد الاجتماعي فيها شيء من الواقع والحب .








البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات