اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
13 ربيع الاول 1440 هـ - 21 / 11 / 2018 م
الاخبار
بطولة فـزاع لليـولـه تستهـل الموسم الجديد بالتصفيـات التأهيليـة في 22 و23 نوفمبر الجاري بتغطية اعلامية كبيرة : المكتبة العامة بجدة تستضيف دورة التصوير الفوتوغرافي الضوئي البحرين: خطاب الملك قدم صورة جلية للمبادئ الأصيلة والقيم الثابتةقنصلية المملكة في جوانزو تحتفي ببعثة منتخب قوى الأمن الداخلي للرمايةشركة جبل عمر وطيران ناس توقعان مذكرة تفاهم لتطوير الخدمات المقدمة لضيوف الرحمنرئيس تحرير صحيفة التميز الإلكترونيه في ذمة الله "هدية" في ملتقى دور القيادات المدرسية في التحول الوطني "2020"بدء إستقبال طلبات التوظيف لموسمي رمضان والحج بالمسجد النبويأكثرمن(٢٠٠٠ مستفيد) من البرامج العلمية رسالة الحرمين الشريفينتوقيع اتفاقية تطوير التدريب مع معهد الإدارة العامة السديس : تسخير كافة الإمكانيات في خدمة ضيوف الرحمنالنائب العام السعودي: اتهام 11 بقضية مقتل خاشقجيمدير جامعة أم القرى يرعى حفل ختام برنامج الاقراء والاجازة في المرحلة التاسعة ببليوجرافيا المسرح السعودي بأدبي جدةحمل فلّ جازان .. "حلوش" ببصيرة الشعر يضيئ مساء جدةتقرير خاص : متحف الصقري وتوثيق لتاريخ أبناء الصقري في الملاعب المكتبة العامة بجدة تنظم دورة المبادئ الاساسية للاسعافات الاولية محافظ الجموم يدشن مبادرة " أنتم بعيوننا "جامعة أم القرى تكرم كشافة شباب مكة المكرمة كشافة شباب مكة المكرمة تحتفي با آل زعير عضو مفوضية الأفلاجفرع وزارة الحج بمكة يستقبل باحارث ويودع العقاد
اقسام الاخبار بوح المشاعر قصيدة "كانت دمشق" للشاعر السوري الكبير محسن..

قصيدة "كانت دمشق" للشاعر السوري الكبير محسن محمد الرجب

1440/2/21 الموافق: 2018/10/31 | 56 1 0


كانت دمشق ..


كانت دمشق و ما زالت تعانقني

طيفاً من الحب أهلُ الأرض تهواهُ

جذراً عميقاً بقاع الدّهرِ من قِدَمٍ

حشراً بها للورى في يوم ملقاه

جلَّ الإلهُ الذي بالعطر عتّقها 

و الماء من بردى كالروح عشناه

يسري جميلاً كناي ٍ قُدَّ من شجنٍ

يروي الحبيب إذا ما الوعد أعياهُ

والضفتان بهدب ٍ ناعمٍ خَضرٍ

يسقي الجفون بطلٍّ كالندى ماهُ

و يا حنين حنيني حين يُرسلني

شوقاً تمادى لظل ِّ التوت ويلاهُ

والحور كالتين في خفقٍ و في أملٍ

يهدي الروابي طلوع الزهر شكواهُ

من ذا يُجنبُني أسقامَ باصرتي

جفّت دموعي لطول الصبر أواهُ

و الطير في فننٍ رقصٌ يزيّنهُ

خيطٌ من الشمس يُعلي شدو مغناه

والياسمين يرشُّ العطر في بَذَخٍ

طلع ٌ له دمثٌ و السّحرُ سوَّاه

يا ويل قلبي و كم نادتهُ وارفةٌ

في كل حينٍ من الذكرى لمجراهُ

دنيا بنا عرضت و الناس قد نسيت

ذاك العليل بحالٍ تاه معناه

لا تجزعنّْ فطلوع الفجر باديةٌ

أبكارهُ البيضُ .. و الرحمن أعلاهُ

كم ذا جميلٌ صباح الشام ينشره

شدو العصافير حول الماء مسراه

ترنيمةٌ لخلود الحب رائعةٌ

هزارها طَرِبٌ في الروّضِ مبغاهُ

شكوى غريبٌ بداء الشوق مُبتليٌ

فمن يُزيلُ هموم الشوقِ جئناهُ

يا عشقيَ الخالد الممشوق من وجعي

دمشقُ أنت لبُرءِ الداءِ أمّاهُ 

الشاعر السوري - محسن محمد الرجب 

الوسوم: عمان _ اربد

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات