اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
18 ربيع الاول 1441 هـ - 16 / 11 / 2019 م
الاخبار
مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يكّرم الفائزين في مسابقة القصة القصيرة خلال أمسية تحولت إلى سجال بين الشاعرين محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة أطفال "معرض الشارقة الدولي للكتاب" يسافرون عبر الزمن في "رسوم من الماضي"بطل الشرق الأوسط السعودي د. محمد المالكي يكشف أهم العقبات لمشاركة السعوديين في رالي دكارالفريق السعودي الاول لرياضة السيارات يشارك في الجولة الثالثة من بطولة المملكةإدارة نادي حراء برئاسة الهندي تتسلم مهامها رسمياً فريق رابغ يفوز بكأس بطولة ثول للكبار رؤية جديدة في الرياضة النسائيةغادة طنطاوي ضيفة ندوة عن حقوق المرأة بعد الطلاق لمجلة سيدتي.محافظ أملج يكرم رجل الأعمال الشيخ عبدالهادي الجهني ضمن الشراكة المجتمعية مركز حي المسفلة وكليه نياجرا يحتفلان باليوم الوطنلجنة الاعلام بالاتحاد العربي تقر توزيع المهام على أعضائها ، وتصدر خطتها لـ2019-2020امين عام رواد العرب المساعد يهنئه لجنة الاعلام والتوثيق على نجاح اجتماعهم الأول بمكة بِرِعَايَةِ رجلِ الاعمال " باشراحيل " كَشَّافَةَ شَبَابِ مَكَّة تَكَرُّمِ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةِ الرُّوَّادِ الْعُرْبَمُفَوَّضُ رُوَّادَ الْمُجَمَّعَةِ يُسَلِّمُ اعضاء اعلامية رُوَّادَ الْكَشَّافَةِ تَذْكَارَ رِسْلِ السُّلَّامِرواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"رواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"برعاية رئيس الغرفة التجاري بمكة المكرمة إعلامية رواد العرب تختتم اجتماعها في العاصمة المقدسة باحتفال بهيجسَفِيرُ الكلمة " الاحمدي " يُسَلِّمُ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةُ الرُّوَّادِ الْعُرْبَ نَسَخَهُ مِنْ كِتَابِ نَادِي الْوَحْدَةَجمعية هدية الحاج تستقبل وفد الاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات
اقسام الاخبار منوعات هذا الجمال .. بجانب مساجدنا

هذا الجمال .. بجانب مساجدنا

1440/9/9 الموافق: 2019/05/14 | 300 1 0




  أحد الكتاب له رأي مختلف حول مشاريع الإفطار الرمضاني الجماعية - بجانب جوامعنا ومساجدنا ، والواقع أنني أرى أن تلك المشاريع هي مظهر رمضاني استثنائي ، وهي واحدة من علائم ومميزات الشهر الفضيل ، بل إنها من بركاته ، وفيض عطائه الذي لا حدود له .


رمضان المعظم له كاريزما خاصة ، ومن كاريزماه التفاف العائلة الواحدة حول مائدة الإفطار الرمضاني ، ذلك المشهد وبتلك الحميمية والجمال والألفة ، لا تحدث إلا في رمضان .. وذلك من عطايا شهر الخير والبركة .


كما أن محلاتنا التجارية – على سبيل المثال – ترتدي حللاً مختلفة من الأقمشة المزينة بالزخارف الإسلامية ، التي تعبر عن البهجة بالشهر الفضيل .


ومن الجماليات في الشهر المبارك أن ترى قبل لحظات من ارتفاع صوت الحق معلناً دخول صلاة المغرب ، التفاف العشرات بل المئات أحيانًا من الصائمين ، حول المائدة الرمضانية للفطور الرمضاني – وجوه تحمل سحنات مختلفة ، وألسنة تتحدث بلغت متنوعة ، وثقافات متباينة ، وأشكال متنوعة ، لكن الاسلام العظيم بجمالياته ، جمع كل أولئك فوق سفرة واحدة .


أبعد كل ذلك الجمال وتلك الفخامة الإيمانية - يصح لنا أن نفرط فيها ؟ .. لا .. وألف لا ؟ .. ألا تعلم – قارئ هذه السطور – أنني رأيت طفلاً يحمل وعاءً جاء به من بيته ، قال إن أمه تتصدق به عن أبيها وأمها المتوفيان - للصائمين بجوار المسجد .. ألا تعلم أن لذلك العمل قيمة تربوية في نفس الطفل ، بها يتهذب سلوكه ، ومن خلالها ينمو حب العطف على الآخر في نفسه .. فينشأ معتادًا على الرحمة والشفقة بالضعفاء .. فضلاً عن قيمة العمل نفسه في كونه صدقة لها أجرٌ كبير .


ثم أنظر إلى أولئك الفئة من المتطوعين وسط قوافل الصائمين المتراصين على السفرة الضخمة بجانب المسجد ، وهو يوزعون الأكل على السفر ، ويقدمون الماء البارد ، والشوربة والفواكه في لذة تطوع عجيبة ، فتتجسد في أعماقهم "ثقافة التطوع" في أجمل معانيها ..


ثم تأمل نظرة غير المسلم لنا ، وهو يرانا نقيم مثل تلك الموائد في بذل سخي للمحتاجين في بلادنا ، وأغلبهم من الوافدين ، كيف سنكبر في عينه ؟ ..


وكيف ستظل تلك المائدة ذكرى خالدة في نفوس ألئك الصائمين طيلة أعمارهم  حتى بعد سفرهم ، يحدثون بها أهلهم - عندما يعودون إلى ديارهم .


يا أيها الأخوة ... إن كان حدث من بعضنا شيء من التقصير مع بعض الوافدين بين ظهرانينا من مظالم أو أخطاء قد تحدث .. فلتكن موائد الإفطار الرمضانية ماسحة لكل تلك الأخطاء أو كثيراً منها .. ولتظل أكفنا ندية معطاءة - في تلك المشاريع الخيرية ... لنكن يداً عليا ، وقلبًا كبيراً ..

(من يفعل الخير لا يعدم جوازيه ... لا يذهب العُروف بين الله والناس).

 

* بخيت طالع الزهراني _ كاتب صحفي  .




الوسوم: جدة

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات