اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
18 ربيع الاول 1441 هـ - 16 / 11 / 2019 م
الاخبار
مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يكّرم الفائزين في مسابقة القصة القصيرة خلال أمسية تحولت إلى سجال بين الشاعرين محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة أطفال "معرض الشارقة الدولي للكتاب" يسافرون عبر الزمن في "رسوم من الماضي"بطل الشرق الأوسط السعودي د. محمد المالكي يكشف أهم العقبات لمشاركة السعوديين في رالي دكارالفريق السعودي الاول لرياضة السيارات يشارك في الجولة الثالثة من بطولة المملكةإدارة نادي حراء برئاسة الهندي تتسلم مهامها رسمياً فريق رابغ يفوز بكأس بطولة ثول للكبار رؤية جديدة في الرياضة النسائيةغادة طنطاوي ضيفة ندوة عن حقوق المرأة بعد الطلاق لمجلة سيدتي.محافظ أملج يكرم رجل الأعمال الشيخ عبدالهادي الجهني ضمن الشراكة المجتمعية مركز حي المسفلة وكليه نياجرا يحتفلان باليوم الوطنلجنة الاعلام بالاتحاد العربي تقر توزيع المهام على أعضائها ، وتصدر خطتها لـ2019-2020امين عام رواد العرب المساعد يهنئه لجنة الاعلام والتوثيق على نجاح اجتماعهم الأول بمكة بِرِعَايَةِ رجلِ الاعمال " باشراحيل " كَشَّافَةَ شَبَابِ مَكَّة تَكَرُّمِ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةِ الرُّوَّادِ الْعُرْبَمُفَوَّضُ رُوَّادَ الْمُجَمَّعَةِ يُسَلِّمُ اعضاء اعلامية رُوَّادَ الْكَشَّافَةِ تَذْكَارَ رِسْلِ السُّلَّامِرواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"رواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"برعاية رئيس الغرفة التجاري بمكة المكرمة إعلامية رواد العرب تختتم اجتماعها في العاصمة المقدسة باحتفال بهيجسَفِيرُ الكلمة " الاحمدي " يُسَلِّمُ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةُ الرُّوَّادِ الْعُرْبَ نَسَخَهُ مِنْ كِتَابِ نَادِي الْوَحْدَةَجمعية هدية الحاج تستقبل وفد الاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات
اقسام الاخبار منوعات " التغيير صفة العُظماء " المقال الفائز بوسام..

" التغيير صفة العُظماء " المقال الفائز بوسام مسابقة رؤية 2030 الكاتب الإعلامي - مشاري الوسمي نائب رئيس التحرير .

1441/1/1 الموافق: 2019/09/01 | 352 1 0


 
من منا لم يقرأ التاريخ ، و سمع عن الملوك والسلاطين ، الذين كُتبت حكاياتهم بماء الذهب ، ونُقشت في عقول شعوبهم ، جيلاً بعد جيل.. هذه الحكايات لم تكن عن نومهم أو طريقة قضاء يومهم ، بل كانت عن ما فعلوه لِأوطانهم من تغيير .. 
 
التاريخ لا يتحدث عن الضعفاء و المستنسخين ، بل يتحدث عن العُظماء الذين صنعوا المجد لشعوبهم ، اخضعوا العلم و العلماء للتطور ، هذا التاريخ سجل إنجازات وطني منذُ عهد المؤسس ..ولا زال يُكتب حتى وصل ( لفكرة شاب ) تواضع الطموح أمامه ، عانقت أحلامه النجوم ..فكانَ طموح وطن ، تجسدَ في كُلِّ فردٍ منا ، أعادَ للحياة لونها الحقيقي ، و رونقها الذي فقدته في وجه التزمت و الرجعية و التشدد . ففتح أضواء المدن ، أوجدَ من خلال رؤيته آفاق جديدة ، و مباهج عديدة ، خرجَ لها الناس وعلمهم أنَّ المستحيل ممكن ، و الصعب خرافة من خرافات الزمن البائد ..
 
جعلنا نشعر أننا نشبه كُلّ الأوطان ، فلسنا بمتخاذلين أو متخلفين ، نحنُ عقولاً نيرة للتغيير ، نحنُ شعبٌ شاب أردنا تسلق النجوم ، و الخروج للدنيا لِإثبات هويتنا ، فنحنُ لسنا دُعاة حرب أو متطرفي هوية ..بل نحنُ أهل سلم ، ملاذ للعلم و المتعلمين ، أحتضنا الدنيا بِأيدينا ، فعانقنا العالم مرحبين بعودتنا إليهم ، لسنا متأخرين ، لكننا الأفضل أينما وجدنا.. 
 
شكراً لطموح شاب أوجدَ فينا الحياة،  و وهبنا مفاتيح الأمل..شكراً لقائد منحنا حق الاختيار ، فتحَ لنا سبل العيش الكريم ، شكراً لوطنٍ لم يبخل علينا يوماً بخيراته ، شكراً لشعبٍ وفِيٌ ، أبِيٌ و مقدام ..شكراً سيدي خادم الحرمين و شكراً ولي عهده الأمين .. 
دمتَ وطني حاملاً شعلة التغيير والسلام للأسلام والمسلمين..

الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات