اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
21 ربيع الاول 1441 هـ - 19 / 11 / 2019 م
الاخبار
مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يكّرم الفائزين في مسابقة القصة القصيرة خلال أمسية تحولت إلى سجال بين الشاعرين محمد البريكي و محمّد السكران يحملان جمهور الشارقة الدولي للكتاب على متن القصيدة أطفال "معرض الشارقة الدولي للكتاب" يسافرون عبر الزمن في "رسوم من الماضي"بطل الشرق الأوسط السعودي د. محمد المالكي يكشف أهم العقبات لمشاركة السعوديين في رالي دكارالفريق السعودي الاول لرياضة السيارات يشارك في الجولة الثالثة من بطولة المملكةإدارة نادي حراء برئاسة الهندي تتسلم مهامها رسمياً فريق رابغ يفوز بكأس بطولة ثول للكبار رؤية جديدة في الرياضة النسائيةغادة طنطاوي ضيفة ندوة عن حقوق المرأة بعد الطلاق لمجلة سيدتي.محافظ أملج يكرم رجل الأعمال الشيخ عبدالهادي الجهني ضمن الشراكة المجتمعية مركز حي المسفلة وكليه نياجرا يحتفلان باليوم الوطنلجنة الاعلام بالاتحاد العربي تقر توزيع المهام على أعضائها ، وتصدر خطتها لـ2019-2020امين عام رواد العرب المساعد يهنئه لجنة الاعلام والتوثيق على نجاح اجتماعهم الأول بمكة بِرِعَايَةِ رجلِ الاعمال " باشراحيل " كَشَّافَةَ شَبَابِ مَكَّة تَكَرُّمِ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةِ الرُّوَّادِ الْعُرْبَمُفَوَّضُ رُوَّادَ الْمُجَمَّعَةِ يُسَلِّمُ اعضاء اعلامية رُوَّادَ الْكَشَّافَةِ تَذْكَارَ رِسْلِ السُّلَّامِرواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"رواد إعلامية العرب يتجولون على المسار التاريخي في مكة المكرمة رفق المبدع "بخش"برعاية رئيس الغرفة التجاري بمكة المكرمة إعلامية رواد العرب تختتم اجتماعها في العاصمة المقدسة باحتفال بهيجسَفِيرُ الكلمة " الاحمدي " يُسَلِّمُ أَعْضَاء إعْلَاَمِيَّةُ الرُّوَّادِ الْعُرْبَ نَسَخَهُ مِنْ كِتَابِ نَادِي الْوَحْدَةَجمعية هدية الحاج تستقبل وفد الاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات
اقسام الاخبار الثقافة والفنون مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يكّرم الفائزين..

مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يكّرم الفائزين في مسابقة القصة القصيرة

1441/3/7 الموافق: 2019/11/05 | 39 1 0


التميز - بكر محاسنة
 
 
 
أعلن مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث أمس الموافق 4 نوفمبر، عن أسماء الفائزين في الدورة الثالثة من مسابقة القصة القصيرة. وجاء الإعلان ضمن حفل تكريم خاص أقيم في جناح المركز بمعرض الشارقة الدولي للكتاب الذي تستمر فعالياته لغاية 11 نوفمبر الجاري.
وكرّم الفائزين بالمسابقة سعادة/ عبد الله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بحضور عدد كبير من المسؤولين وأولياء الأمور والطلبة والحضور.
وفاز من مدرسة الرازي للتعليم الأساسيفي الفئة الأولى – قصص الأطفال (12-14 سنة) كل من عبد الرحمن محمد حمزة عن قصة بعنوان "الماضي الجميل"، وسيف محمد الشامسي عن قصة بعنوان "سيف ولد النوخذة". 
وفي الفئة الثانية – قصص الناشئة (15-17 سنة) فاز بالمركز الأول محمد حامد الهاشمي من مدرسة الاتحاد عن قصة بعنوان "التحدي"، وفازت بالمركز الثاني فاطمة مختار القاضي من مدرسة ماريا القبطية للتعليم الثانوي عن قصة بعنوان "حكايات جدي"، وفاز بالمركز الثالث محمود صادق الريس من مدرسة دبي الدولية عن قصة بعنوان "وميض في جنح الليل". وتم تكريم الدكتورة بديعة الهاشمي، على جهودها في تدريب الطلبة هذا العام عبر الورش التدريبية التي نظمها المركز. 
وبصدد التكريم، تقدم سعادة/ عبد الله حمدان بن دلموك بالتهنئة للطلبة والمدارس الفائزة وقال: "مسابقة القصة القصيرة تعد من أهم فعاليات إدارة البحوث والدراسات، وحققت هذه المسابقة نجاحاً كبيراً في الأعوام الثلاثة الماضية، وتم إدراجها ضمن خطط العمل السنوية على أجندة الإدارة والمركز، فمن خلال هذه المسابقة نتطلع للإسهام بدور المركز تماشياً مع رؤى حكومتنا الرشيدةالرامية إلى تطوير المواهب الصغيرة في القراءة والكتابة وإعداد جيل متمكن، كما لاقت المسابقة اهتماماً واسعاً من قبل المدارس والطلبة منذ إطلاقها".
وأضاف بن دلموك: "القصص المقدمة في مسابقة هذه الدورة، تكشف حرفية عالية للمشاركين وكان مستوى الأعمال سابقاً لأعمارهم، وهو أمر يدعو للفخر ويشجعنا على الاستمرار على هذا النهج التربوي الثقافي. كما أن المسابقة تتمتعبمزايا عديدة، أهمها بأنها مسابقة مفتوحة لجميع الجنسيات العربية وتعزز من أهمية اللغة العربية على مستوى الطلبة والمدارس الحكومية والخاصة في دبي".   
الأول
وقال الفائز بالمركز الأول في الفئة الثانية، الطالب/ محمد الهاشمي من الصف الحادي عشر بمدرسة الاتحاد: "أحب الكتابة، وجدي الذي كان شاعراً ومعلماً للغة العربية هو قدوتي. تدور قصتي حولشخص طموح أسمه عبد العزيز، وكان حلمه أن يصبح أول رائد للفضاء في العالم، فتحقق الحلم، وبرفقة مجموعة من الأصدقاء طُلب منهم خوض التحدي في تحديد أوطانهم على الأرض، ومن وهج الضياء والسعادة تعرف عبد العزيز إلى موطنه الإمارات، هكذا تدور مجريات القصة إلا أن الحكمة منها أكبر. لم أتوقع الفوز بالمركز الأول ولكنني سعيد به، وأهديه لوالدتي وخالتي، فقد ساهما بقدر كبير في تطوير موهبتي". 
وكان المركز قد أطلق الدورة الثالثة من مسابقة القصة القصيرة في شهر مارس الماضي،والموجهة لطلاب وطالبات المدارس الحكومية والخاصة من الموهوبين في مجال الكتابة،وبالتعاون مع منطقة دبي التعليميةووقع الاختيار على 10 مدارس.
تكريم المدارس
خلال الحفل، تم تكريم المدارس التالية: مدرسة الرازي للتعليم الأساسي – بنين،مدرسة الاتحاد الخاصة، مدرسة ماريا القبطية للتعليم الثانوي – بنات، مدرسة دبي الدولية. 
عن المسابقة
تستهدف المسابقة طلاب المدارس من فئتين عمريتين مختلفتين وهما الحلقة الثانية "12 – 14 سنة"، والمرحلة الثانوية "15 – 17 سنة".وتعد مسابقة القصة القصيرة مسابقة سنوية ينظمهاا مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتنسيق مع منطقة دبي التعليمية.وتنشرالقصص الفائزة في كتاب يحمل عنوان "كتاب الجائزة" وهو كتاب يجمع القصص المميزة للطلبة. وأطلقت المسابقة لأول مرة عام 2016، دعماً من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث لمبادرة "عام 2016.. عام القراءة".
وتهدف المسابقة إلى تشجيع الطلاب والطالبات على الاطلاع والتزود بالمعرفة وتسليط الضوء على أهمية اللغة العربية كوعاء فكري وثقافي للأجيال القادمة، إضافة إلى تشجيع إبداعات الطلاب الموهوبين في مجال الكتابة القصصية وحثهم على الإبداع وبث روح التنافس بينهم بهدف تعزيز قيم المعرفة والتمييز والإبداع.
وتقام المسابقة بالتنسيق مع منطقة دبي التعليمية، وتقام ورش تعليمية للطلبة والطالبات لتمكينهم في مجال الكتابة والتأليف.













الوسوم: دبي -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات