الروائية ياسمين رحمي قصة قصيرة بتفاصيل كبيرة

الروائية ياسمين رحمي قصة قصيرة بتفاصيل كبيرة

التميز - عائشة علي

القاهرة

يتجه الكثير من الشباب حاليًا لقراءة القصص القصيرة في مجال أدب الرعب، الإثارة والغموض لكتابٍ من الجيل الجديد الذي تميز بأفكارٍ كسرت الإطار المعهود في تأليف قصص تحاكي مختلف الأعمار وتشبع رغبة الخيال لديهم. وكانت الروائية ياسمين رحمي من أبرز السيدات اللاتي اشتهرن بنهجٍ جديد خارج عن الصندوق، بداية من العناوين الملفتة، تفاصيل الشخصيات والأماكن وصولًا لخاتمة صادمة بعيدة عن النهايات المستهلكة. تمت إذاعة أكثر من ٣٠ قصة إذاعية لياسمين رحمي، تعدت حاجز ال ٢ مليون مشاهدة في زمنٍ قياسي، كانت أبرزها مع الإعلامي محمد جويلي، والتي حققت نسبة مشاهدة عالية على قناة برنامج المحكمة على اليوتيوب. موهبة تميزت بإيصال عدة رسائل مهمة للجيل الصاعد تجلت في جميع قصصها، جمعت بين دراسة الحقوق وخيال مؤلف واعٍ يكتب عن الحقيقة والخيال بأسلوبٍ يشبع غريزة الفضول بداخلك لمعرفة المزيد. تميزت قصصها بحبكةٍ درامية تتناسب مع قوة السرد بالحجة والإقناع، وهي ميزة أي طالب يلتحق بكلية الحقوق. لها عدة اصدارات أدبية منها؛ أروى نسبيًا، قيامة كليوباترا، المخروبة و الحياة منا من الجنة للأرض. الروائية ياسمين رحمي، شخصية متفردة بأفكارٍ جريئة على مواقع التواصل الاجتماعي.