بالشراكة مع المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي *إطلاق أعمال مؤسسة التميز المؤسسي وتدشين الدورة الخامسة من جائزة التميز في العمل الخيري*

بالشراكة مع المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي  *إطلاق أعمال مؤسسة التميز المؤسسي وتدشين الدورة الخامسة من جائزة التميز في العمل الخيري*
بالشراكة مع المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي  *إطلاق أعمال مؤسسة التميز المؤسسي وتدشين الدورة الخامسة من جائزة التميز في العمل الخيري*
بالشراكة مع المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي  *إطلاق أعمال مؤسسة التميز المؤسسي وتدشين الدورة الخامسة من جائزة التميز في العمل الخيري*

التميز - علي القرني

الرياض

دشن سعادة الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي الأستاذ أحمد بن علي السويلم صباح اليوم الدورةالخامسة من جائزة التميز في العمل الخيري وذلك خلال الحفل الذي أقامته مؤسسة التميز المؤسسي الأهلية في مدينةالرياض، بحضور الأمين العام لجائزة التميز في العمل الخيري الدكتور حسن بن محمد بن شريم والأمين العام لمؤسسةالتميز المؤسسي الأهلية الأستاذ عبد الله بن فرحان الفياض ورئيس المجلس السعودي للجودة الدكتور عايض بن طالع العمريوعدد كبير من المختصين والمهتمين بالعمل الخيري. وبهذه المناسبة قال الأمين العام لجائزة التميز في العمل الخيري الدكتور حسن بن شريم أن الجائزة تأتي متسقة مع أهدافالرؤية الطموحة التي تركز على القطاع غير الربحي وتنميته كونه أحد أهم عناصر التحول الكبير الذي تعيشه المملكة. وقال بنشريم "تعد مناسبة اليوم أحد المناسبات المهمة في رحلة تنمية وتطوير القطاع غير الربحي. حيث تم إطلاق الدورة الأولى منالجائزة قبل حوالي عشر أعوام، واليوم ونحن نحتفل بتدشين الدورة الخامسة منها نفخر بما حققته الجائزة حتى الآن منانجازات كبيرة، حيث شارك فيها أكثر من 2000 منشأة وفرد في مجالات الجائزة الثلاثة وهي المنشآت الخيرية المتميزة الذييركز على الأداء الإداري والاستراتيجي، والمشروع الخيري المتميز والمخصص للمشاريع النوعية المقدمة من الجهات الخيريةداخل المملكة، وتم تخصيص المجال الثالث للأفراد لتكريم الأفكار الابداعية المميزة. وذكر بأن الجائزة تهدف لدعم وتكريمالممارسات المتميزة في المجال الخيري، وتعزيز روح المنافسة بين المنشآت العاملة في القطاع لتحفيز الابداع والتعلم المستمرفي العمل الخيري. وشدد خلال حديثه عن أنه لا خاسر في هذه الجائزة، حيث أن أمانة الجائزة تقوم بزيارات ميدانية لجميعالمنشآت المتنافسة على الجائزة، وسيسلم لهذه المنشآت تقرير يشكل خارطة طريق لهم للتطور وتحقيق التميز في أعمالهم. كما جرى خلال الحفل إطلاق أعمال مؤسسة التميز المؤسسي الأهلية، التي تهدف الى أن تكون أحد الكيانات الوطنيةالمساهمة في التحولات الكبيرة التي تشهدها المملكة العربية السعودية في شتى المجالات في ظل رؤية المملكة 2030 التيتضع تنمية القطاع غير الربحي في قلب أهدافها الاستراتيجية. ولتحقيق هذه الغاية تم إطلاق المؤسسة لمساعدة المنشآتوالأفراد العاملين في القطاع غير الربحي لتحقيق التميز في العمل المؤسسي. وقد عبر الأمين العام لمؤسسة التميز المؤسسي الأهلية الأستاذ عبد الله بن فرحان الفياض عن سعادته بانطلاق أعمالالمؤسسة التي تشكل داعماً قوياً للجهود المبذولة من قبل حكومة المملكة للنهوض بالقطاع غير الربحي. وقال "نحتفل اليومباطلاق المؤسسة التي تعد من أوائل المؤسسات المتخصصة في مساندة القطاع غير الربحي للتحول الى العمل المؤسسيوتطوير وتحسين الأداء من خلال تقديم العديد من خدمات التأهيل والاستشارات والبرامج التي تهدف الى نشر ثقافة التميزوالارتقاء بكفاءة العمل المؤسسي في القطاع غير الربحي. نطمح في مؤسسة التميز الأهلية الى أن نوفر مرجعية تستطيعوضع الأسس لقياس التقدم في أداء المنظمات غير الربحية وتميزها في تأدية أدوارها" يذكر بأن الجائزة قد حققت أرقاماً مميزة في دوراتها الأربعة الماضية حيث بلغ مجموع المشاركين فيها أكثر من 2000 مشارك من المنشآت والأفراد قدموا قرابة 1500 فكرة ابداعية وحوالي 500 مشروع متميز واستفاد منها أكثر من 400 منشأة خيرية وتخطت قيمة جوائزها 6 ملايين ريال.