وفاء الروساء تكتب بوفاء للوطن ... هو يوم ولكنه في قلوبنا كل يوم

وفاء الروساء  تكتب بوفاء للوطن ... هو يوم ولكنه في قلوبنا كل يوم

التميز - خالد مستور

متابعات

في كل ٢٣ من الشهر التاسع من كل عام نحتفي بيومنا الوطني لكننا حقيقة نعيش إنجازاتنا كل يوم وليس يوم.

لتبقَ رايتك ياوطني شامخة عزيزة كل يوم.

لتبقَ رمزا للفخر وعنوانا للوفاء، وطريقا للمجد والعزة

كم تفي الحروف لتتغنى فيك !

وكم يكفيك من المعاني لتعبر عن مايختلج في أفئدتنا من حب وولاء!

دمت لي ياوطن ..

دمت لي أحلى نغم ..

لكن لنعي جميعا أن المواطنة ليست شعارات نرفعها، ولا كلمات نتغنى فيها، ولا أهازيج نطرب بها فحسب ؛ وإنما نحقق المواطنة بأن نكون أعضاء فاعلين في وطننا بالإخلاص في العمل، وتطبيق الأنظمة، وأداء الأمانة. 

المواطنة الحقة أن نعمل بكل ما أوتينا من علم وخبرة لندفع عجلة التنمية لهذا الوطن المعطاء.

حفظك الله يا وطني ودمت شامخاً .

الكاتبة والمشرفة التربوية / وفاء بنت عبدالعزيز الروساء

ادارة التعليم بمحافظة المجمعة

الخميس ٢٢/سبتمر/٢٠٢٢