اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
23 ذو الحجة 1442 هـ - 2 / 08 / 2021 م
الاخبار
أثير الزهراني تُهدي اصدارها الأول " رداء كبرياء" الى حواء الفنانة التشكيلية " لولوه الحمود" وجود لوحتي بمكتب سمو ولي العهد تقديراً للإبداع الوطنيالرئيس الفخري ابو البشر يزور مؤسس فريق نجم الصباح منذ 50 عاما حامد يحول زيارته الكشفية إلى أمسية في مادة الرياضيات أمير تبوك يلتقي غداً المواطنين بمحافظة أملج ويقف ميدانياً على المشروعات التنموية بالمحافظة لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط : غادة طنطاوي مع عفاريت خيري و جويلسغادة طنطاوي تستضيف الإعلامي محمد جويلي واليوتيوبر محمد خيري حصريًا على تطبيق زووم وزير خارجية قطر ل"الحرة": استقالة الحريري أضعفت الأمل بتشكيل حكومة في لبنان وتطور ايجابي في العلاقات مع السعودية ومصرالكاتبة غادة طنطاوي ضيفة مؤتمر (طفل التوحد بين الواقع والمأمول)بعد معاناة طويلة مع المرض : والد المذيعة نهى الجديبي في ذمة الله آل زمخشري و أقاربهم ينعون إبتسام . إنعام الدرسي تستضيف نخبة عربية لمناقشة طيف التوحد و أثارهآل خليفة المدني بمكة يتلقون التعازي في يوسففريق سانتوس يكرم الكابتن آدم ابو البشر الرئيس الفخري لرابطة فرق أحياء مكة الصالح والمصري يحتفلون بزفاف ماجدتشكيل جديد لمفوضية الرواد بمنطقة المدينة الغامدي رئيس جامعة نايف يستقبل زملائه السابقين الكاتب محمد شعبان يصدر روايته الجديدة في معرض الكتاب الدولي بالقاهرةكشافة شباب مكة يطمئنون على " مدرسة الكشافة " رادين عيادة " المدرب الصحي " لتعزيز صحة الموظفين في " تجمع الرياض الأول "
اقسام الاخبار تقارير وحوارات بعد رحيل الدكتور عبد الرحمن حسن الحسيني العجاجي..

بعد رحيل الدكتور عبد الرحمن حسن الحسيني العجاجي : فقدت الأمة رمزا للتعايش والعطاء والإنسانية

1442/5/16 الموافق: 2020/12/31 | 392 1 0


التميز - وفاء ابو هادي 
 
 
قدم الدكتور عمر العجاجي سفير وعضو الفيدرالية العالمية لاصدقاء الأمم المتحدة خالص العزاء في رحيل الدكتور عبد الرحمن حسن الحسيني أحد أعمدة الأعمال الإنسانية والتطوعية داخل المملكة العربية السعودية وخارجها ... قائلا .. إن المملكة العربية السعودية والأمتين العربية والإسلامية فقدت رمزا للعطاء والتعايش والإنسانية صاحب اياد بيضاء دائما ممتدة للخير  دوما من الأعمال الإنسانية والتطوعية ومساعدة الفقراء وسد حاجة الأيتام علي مستوي العالم داخل المملكة وخارجها  .
 
وأوضح الدكتور عمر العجاجي  إن  العالم فقد إنسانا  جليلا ترك إرثا كبيرا من الأعمال الإنسانية   لا زالت باقية إلي يوم الدين لتتوارثه الأجيال جيلا بعد جيل فهو نعم الاخ والصديق  الوفي وفاعل الخير وأبو الأيتام وصاحب الأيادي البيضاء والقلب الطيب استاذنا الشاعر الدكتور عبدالرحمن بن حسن الحسيني .
رحمه الله وجعله في الفردوس الاعلى من الجنه واجمعنا به مع النبيين والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا .
ولا حول ولا قوة الا بالله وتغمده بعفوه وكرمه. 
 
وأضاف الدكتور عمر العجاجي أن الفقيد الدكتور عبد الرحمن الحسيني أستاذا مشاركا في جامعة الملك فهد للبترول رحمه الله اكمل  الدراسات العليا في الولايات المتحدة الأمريكية، وكان في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجيلوس. كان متفوقا ونشطا .. وكان مثالاً في البذل والتضحية وصورة مشرقة لأبناء الوطن المملكة العربية السعودية في الخارج والداخل.
 
كان رحمه الله أياديه بيضاء ممتدة للخير للجميع عرف عنه الصدق والمحبة للجميع كان متواضعا قليل الحديث مفكرا وعالما جليلا صاحب بصمات إنسانية فنعم الاخ العالم الكبير رحمه الله .
 
الفقيد رحمه الله تميزت حياته منذ نعومة اظافرة بالتعلق بالعلوم  والكتابة الإبداعية فضلا عن خصوصيته الكبيرة في الشعر حتي وصل إلي سقف هرم الابداع لينال بأعماله الانسانية والتطوعية حب  باق لا يستطيع أحدا أن يوقف هذه المسيرة الكبيرة فقد فقد العالم والامتين العربية والإسلامية رمزا  كبيرا ملا الدنيا حبا .
 
 
 فرحمة الله عليك الاخ الحبيب الصديق الوفي الدكتور عبد الرحمن الحسيني.
 
 
وختاما أحببت أن أنوه بأن مسيرة الدكتور عبد الرحمن العظيمة لازالت باقية بيننا وسنظل نذكرها بالخير ابد الدهر وفي كل مكان ذهبنا إليه وعلمناه لاجيالنا جيلا بعد جيل ...هذا فضلا عن مساهماته وجهوده في القطاع الصحي والتعليمي والمالي .
 
 وخالص مواساتي لجميع الأسرة  من زوجة وأبناء وأخوة وأقارب وأصدقاء لهم مني جميعا خالص عزاؤنا.
 
الدكتور عمر العجاجي














الوسوم: جده -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات